رئيس "القومي لبحوث المياه" يترأس الاجتماع الأخير لتوجيهية مشروع تكيف دلتا نهر النيل مع التغيرات المناخية

17-12-2018 | 17:52

جانب من الاجتماع

 

أحمد سمير

عُقد الاجتماع الأخير للجنة التوجيهية لمشروع تكيف دلتا نهر النيل مع التغيرات المناخية وارتفاع سطح البحر بأسلوب الإدارة المتكاملة للمناطق الساحلية، اليوم الإثنين، برئاسة الدكتور خالد عبد الحي رئيس القومي لبحوث المياه .aspx'> المركز القومي لبحوث المياه ، وحضره ممثلين عن إدارة المشروع.


وتتلخص فوائد المشروع الرئيسية، فى تحقيق التنمية المستدامة لموارد الاقتصاد المصري، فضلًا عن تحقيق الإدارة المتكاملة للمناطق الساحلية، والاستخدام الأمثل للموارد المصرية.

ويشمل تنفيذ المشروع، محافظات (بورسعيد – دمياط - كفر الشيخ – البحيرة – الدقهلية)، باعتبارها أكثر المحافظات تعرضًا لمخاطر التغيرات المناخية وآثارها، المتمثلة في ارتفاع منسوب سطح البحر، وهبوط الأرض، فضلًا عن تركز عدد كبير من السكان بها، ووجود صناعات وبنية تحتية وأراضي زراعية خصبة، مهددة بحدوث هذه التغيرات، بالإضافة إلى تأثر المشروعات السياحية ومشروعات التنمية ومراكز الأبحاث من جامعات ومعاهد.

جدير بالذكر، أن هذا المشروع الحيوي يهدف إلى التكيف مع تغير المناخ في منطقة دلتا النيل، بالتعاون بين القومي لبحوث المياه .aspx'> المركز القومي لبحوث المياه ، ممثلاً في معهد بحوث الشواطئ، وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي، ومرفق البيئة العالمي، وجهاز شئون البيئة.

[x]