رئيس "المحافظين": لا إصلاح إلا بوجود نظام مؤسسى.. ولدينا برامج بحلول لكافة المشاكل

12-12-2018 | 21:11

المهندس أكمل قرطام

 

أميرة العادلي

قال المهندس أكمل قرطام ، رئيس حزب المحافظين ، إن الحزب لديه حلول وبرامج لكثير من المشكلات والقضايا التي تواجه الدولة المصرية، ومنها مشكلة التعليم، مؤكدًا أن جميع الحلول مبنية على أدوات لحل الأزمة وكذلك نتائج للتوقعات.


وأوضح "قرطام"، خلال كلمته في ندوة الحزب، بعنوان "التنمية وعلاقتها بالأمن القومى ودور الأحزاب فى تفعيل المشاركة السياسية"، أن الدستور يجب أن يضمن توازنًا ما بين السلطات وألا تجور سلطة على أخرى، مشيرًا إلي أن الإصلاح لا يمكن أن يتم إلا بوجود نظام مؤسسي ونحن نحتاج لمؤسسة، مؤكدًا أن المؤسسة التشريعية تحتاج لإصلاح أولًا.

وأشار إلى أن هناك تحديات وتهديدات حقيقية تواجه مصر وهما عاملان يؤثران على الأمن القومي، فالتحديات الداخلية تؤثر على عملية التنمية، وهى كثيرة كإعداة تطوير مهارات الشعب المصرى، مؤكدًا أن المصريين عليهم أن يتعلموا كيفية المصابرة للتحول، مستكملاً أن التحول لدولة تنموية حقيقية يحتاج لمواجهة تلك التحديات، كذلك التحديات الخارجية فلا شك أن ما يحدث في الدول العربية يصب فى مصلحة دول أخري، وعلينا أخذ الحيطة والحذر مما يحدث.

وفى نفس السياق، ذكر "قرطام"، أن الأحزاب هى الوسيلة الوحيدة للحفاظ على إرادة الأغلبية، وهذا لن يتحقق بدون احترام الدستور ممثلاً فى تنفيذ بنوده ومواده على الجميع دون استثناء أو محاباة.

وأكد، أن الإرهاب صناعة صهيونية من النخاع، ويجب أن تكون هذه الصورة في عقيدتنا، مؤكدًا أن معظم الجماعات الإسلامية وراءها الصهيونية.

حضر الندوة المهندس أكمل قرطام ، رئيس حزب المحافظين ، الدكتورة هالة أبو السعد، رئيس الهيئة البرلمانية بالحزب، منى منير، عضو مجلس النواب، على قرطام نائب رئيس الحزب للشئون الخارجية، بركات السايح المدير التنفيذى لبيت الخبرة البرلمانية، عمرو الشريف نائب رئيس الحزب لشئون التنظيم، شعبان خليفة رئيس لجنة العمال المركزية بالحزب، نادية عبد العزيز أمينة المراة بجنوب القاهرة، ثروت راغب رئيس لجنة الطاقة، مصطفى بكير، نائب رئيس الحزب لشئون الشباب، محمد السعدنى، مستشار الحزب، كريم عبد العاطى رئيس لجنة العضوية المركزية ولفيف من أعضاء وقيادات الحزب من الأمانات والمحافظات المختلقة، بينما شاركت النائبة مني منير عضو مجلس النواب.

مادة إعلانية

[x]