أخبار

رئيس الوزراء يتلقى تقريرا عن مشاركة وزير التعليم العالي في "قمة المعرفة" بدبي

11-12-2018 | 17:11

الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء

كريم حسن

تلقى الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس مجلس الوزراء، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، تقريرًا من الدكتور خالد عبدالغفار، وزير التعليم العالي والبحث العلمي، حول مشاركة الوزير في فعاليات الدورة الخامسة لـ (قمة المعرفة 2018: الشباب ومستقبل اقتصاد المعرفة)، التي أقيمت على مدار يومين بدبي، ونظمها مشروع المعرفة العربى برعاية الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة، ورئيس مجلس الوزراء وحاكم دبى.

وأشار وزير التعليم العالى خلال التقرير إلى مشاركته في فعاليات وجلسات القمة التى تهدف لإلقاء الضوء على أهم القضايا المعرفية الراهنة، واستعراض أفضل الممارسات والتجارب العالمية، وعرض الحلول لمواجهة التحديات؛ بهدف تحقيق التقدم للأمم وتنميتها المستدامة ورفاهية شعوبها.

ولفت التقرير إلى تقديم عرض مشترك من الدكتور خالد عبد الغفار، وزير التعليم العالي، والدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم، لإستراتيجية تطوير التعليم والتعليم العالي والبحث العلمي في مصر.

وأضاف التقرير أن وزير التعليم العالى استعرض خلال كلمته ملامح واقع التعليم العالى فى مصر، وخطة التوسع فى المؤسسات التعليمية، التى تشمل إنشاء جامعات أهلية، إلى جانب فتح أفرع لعدد من الجامعات الأجنبية، وإنشاء 8 جامعات تكنولوجية جديدة، مشيرًا إلى إجراء العديد من التعديلات فى التشريعات الحاكمة لمنظومة التعليم العالى والبحث العلمى؛ لتحقيق الدعم والمرونة اللازمة للنهوض بها.

كما أكد د. خالد عبد الغفار خلال كلمته حرص مصر على ملاءمة احتياجات سوق العمل المحلية والدولية، ومواكبة التغيرات العالمية من خلال تطوير المناهج والبرامج الدراسية، والاهتمام بالتخصصات العلمية الحديثة فى مجالات النانو تكنولوجى، والبايوتكنولوجى، والطاقة الجديدة والمتجددة، إلى جانب ميكنة العمل داخل مؤسسات التعليم العالى، والاهتمام بالتعليم الفنى والتكنولوجى كأولوية فى خطة التنمية للدولة، والاهتمام بإعداد الخريجين وتدريبهم على التعامل مع التطورات التكنولوجية والاستعداد للمنافسة فى سوق العمل.

وفى مجال البحث العلمى عرض الوزير رؤية مصر 2030 لتطوير البحث العلمى والابتكار، مشيرًا إلى النتائج الإيجابية التى حققتها مصر مؤخرًا فى مجال جودة الأبحاث العلمية، وزيادة النشر الدولى، وزيادة عدد الجامعات المصرية المدرجة بالتصنيفات العالمية.

وأكد د. خالد عبد الغفار الدور الذى يمكن أن تسهم به مؤسسات التعليم العالى والبحث العلمى فى دعم خطط التنمية المستدامة بالدولة والمساهمة فى حل مشكلات المياه، والزراعة، والطاقة، وغيرها.

وأوضح التقرير قيام الوزير بزيارة جامعة الخليج الطبية بمرافقة د. محيى الدين ثومبى، مؤسس ورئيس مجلس أمناء الجامعة، تفقد خلالها المستشفيات التابعة لكليتى الطب البشرى، وطب الأسنان والمستشفى التأهيلى وكذلك معامل المحاكاة والمعامل المركزية وقاعات الامتحانات الإلكترونية، كما التقى العديد من الطلاب والباحثين.

وبحث د. عبد الغفار خلال الزيارة مع د. ثومبى سبل تنفيذ اتفاقية التعاون التى تم توقيعها بين وزارة التعليم العالى ومجموعة ثومبى الإماراتية، بحضور رئيس مجلس الوزراء لإنشاء فرع لجامعة الخليج الطبية فى مصر.

كما أشار التقرير إلى عقد عدد من اللقاءات على هامش مشاركته فى القمة، لبحث سبل دعم التعاون فى المجالات التعليمية والبحثية، حيث عقد الوزير لقاء مع الدكتور جمال بن جويرب، المدير التنفيذى لمؤسسة محمد بن راشد للمعرفة؛ لمناقشة سبل التعاون فى مجال التدريب على مهارات المستقبل، وإجادة استخدام التكنولوجيا الحديثة، والاستعداد لسوق العمل.

جدير بالذكر أنه تم خلال القمة إعلان فوز وزارة التربية والتعليم والتعليم الفنى بجائزة "تحدى الأمية"، وفوز مؤسسة الدكتور مجدى يعقوب بجائزة "محمد بن راشد آل مكتوم للمعرفة" عن عام 2018.

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة