مؤتمر رابطة العالم الإسلامي يستعرض مواجهة الصراع الطائفي والإسلاموفوبيا غدا

11-12-2018 | 14:36

رابطة العالم الإسلامي يستعرض مواجهة الصراع الطائفي والإسلاموفوبيا غدا

 

محمود النوبى

بمشاركة أكثر من 1000 شخصية من القيادات الدينية والفكرية والأكاديمية من 127 دولة، يفتتح غدًا صاحب الأمير خالد الفيصل آل سعود أمير منطقة مكة المكرمة مستشار خادم الحرمين الشريفين، مؤتمر رابطة العالم الإسلامي "الوحدة الإسلامية - مخاطر التصنيف والإقصاء"، بهدف وضع خطة استراتيجية شاملة للتصدي لمشاريع الكراهية والصراع الطائفي.


وقال الدكتور الشيخ عبدالكريم العيسى الأمين العام لرابطة العالم الايسلامى، إن المؤتمر يهدف إلى إيجاد قنوات للتواصل بين أتباع المذاهب الإسلامية لبناء جسور الثقة والتفاهم والتعاون على المشتركات الإنسانية الجامعة، ومحاصرة الخطاب الطائفي والمتطرف.

كما يسعي المؤتمر، إلى جمع كلمة العلماء والدعاة، وتقريب وجهات النظر بينهم، وتأكيد مسئوليتهم في توحيد صف المسلمين وجمع كلمتهم، كذلك نشر قيم الوسطية وتعميق أواصر التآخي والتآلف بين المسلمين ونبذ خطاب العداء والفرقة، كما يبحث المؤتمر مسألة الخصوصية المذهبية وثقافة الاختلاف، ومناقشة معوقات الوحدة الإسلامية والدعاوى الطائفية الرامية لبث التكفير والتطرف والفكر الطائفي، والشراكة الحضارية مع غير المسلمين، وسُبُل مواجهة الإسلاموفوبيا.

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]