النشائي بالشرقية: التيارات الإسلامية ستدمر مصر والبلاد تتعرض للانهيار

11-5-2012 | 10:55

 

الشرقية - عادل محمود

أكد الدكتور محمد النشائي ، العالم المصري، الذى ترشح لجائزة نوبل في الفيزياء، أن الظهور البازغ للجماعات الإسلامية هو "خراب لمصر" -على حد وصفه-، "لأنهم ليس لديهم خبرة سياسية كافية للتعامل مع الشعب ومع دول العالم".


واعتبر النشائي أن ظهور التيارات الإسلامية مفيد لإسرائيل، حيث إنها سوف ترسل الأخيرة رسالات للعالم بأنها الدولة الديمقراطية الوحيدة في الشرق الأوسط وإنها صاحبة السلام، لكنها لم تستطيع تحقيقه إلا بآلة الحرب مع العرب غير الجادين لهذا السلام، مؤكدا نشوب حرب قريبة مع إسرائيل بدعم أمريكا ضد مصر ودول الربيع العربي.

وأضاف خلال لقائه بأعضاء نادي الرواد بالعاشر من رمضان مساء أمس الخميس في حضور محمد أبو العينين رئيس مجلس إدارة النادي أن الأحزاب والتيارات السياسية والشعبية على قناعة بأنه من الأفضل أن يتم تأجيل الانتخابات الرئاسية، بسبب سوء الأوضاع الحالية وأن كثرة الدعاية الانتخابية لمرشحي الرئاسة شيء مزعج ومهزلة، متهماً جهات إعلامية بمحاولة تضليل الشعب وافتعال المشاكل، مؤكداً تمكنهم من تشكيل عصابات وصلت لحد الإجرام، هدفها هدم البلاد وأن ما حدث الأسبوع الماضي من بعض الأشخاص غير المسئولين بهجومهم على وزارة الدفاع هو "أقذر" ما أفرزته الثورة التي قامت من أجل الحرية والديمقراطية -بحسب قوله-.

وطالب النشائي جميع التيارات التي تسعى إلى السلطة أن تتقي الله في مصر وأن تتكاتف من أجل النهوض والتنمية بالبلاد، معتبرا أن هذه المرحلة في غاية الخطورة وإنها سوف تأكل الأخضر واليابس.

وقال: إن الرئيس السابق مبارك تعرض لظلم وكان هناك تعمد في تدمير تاريخه العسكري والرئاسي وأن السبب الرئيسي في ذلك معاونيه الذين لم يكونوا على قدر المسئولية وتحمل الأمانة في نقل التقارير له.

مادة إعلانية

[x]