ليلة محمد صلاح.. تساوى فى قمة الهدافين مع أوباميانج.. وليفربول ينتزع الصدارة من مانشستر سيتي

8-12-2018 | 22:59

محمد صلاح محتفلا بهدفه

 

عبدالله البرى

"صلاح الهداف يقود ليفربول للقمة"، هكذا عنونت صحيفة الميرور، بعد تألق الدولى المصرى، ونجم ليفربول فى مباراة اليوم السبت، أمام بورنموث وإحرازه "هاتريك" فى فوز الريدز برباعية نظيفة.


بثلاثية اليوم، نجح "الملك المصرى" فى تحقيق عدة أرقام، نستعرضها فى التقرير الآتى:

فى مباراة صلاح رقم 16 ب الدورى الإنجليزى هذا الموسم، شارك نجم الريدز، فى 15 هدفًا، سجل 10 وصنع 5 أخرى، ونجح فى اعتلاء صدارة الهدافين للموسم الحالى بالتساوى مع أوباميانج.

كما أصبح صلاح الأسرع فى تاريخ ليفربول ، الذى يصل للهدف رقم 40 فى البريميرليج، فى 52 مباراة، متفوقًا على توريس الذى احتاج 60 مباراة، وروبى فاولر وأوين الذى احتاج 77 مباراة.

ونجح هداف الدورى الإنجليزى الموسم الماضى، فى أن يحتل المرتبة التاسعة فى قائمة الهدافين التاريخيين للريدز فى البريميرليج كالآتى:
1- روبى فاولر 128 هدفًا.
2- ستيفن جيرارد 120 هدفًا.
3- مايكل أوين 118 هدفًا.
4- لويس سواريز 69 هدفًا.
5- فرناندو توريس 65 هدفًا.
6- ديرك كويت 51 هدفًا.
7- دانييل ستوريدج 50 هدفًا.
8- أيان راش 45 هدفًا.
9- محمد صلاح 42 هدفًا.
10- ستيف ماكمانمان وفيليبي كوتينيو 41 هدفًا.
11- روبرتو فيرمينو 40 هدفًا.

ونجح صلاح أيضًا فى إحراز الثلاثية الأولى للاعب من ليفربول خارج الأنفيلد، منذ "هاتريك" لويس سواريز أمام كارديف سيتى 2014.

وقدم صلاح لفتة طيبة، بعدما رفض استلام جائزة رجل المباراة وأهداها إلى جيمس ميلنر، قائد ليفربول اليوم، بمناسبة خوضه المباراة رقم 500 فى البريميرليج.

واكتملت ليلة محمد صلاح ، بعدما انفرد ليفربول بالصدارة، بعد فوز تشيلسى على مانشستر سيتى بهدفين دون رد، وأصبح الريدز فى الصدارة برصيد 42 نقطة، فيما تجمد رصيد السيتى عند 41 نقطة فى المركز الثانى.

مادة إعلانية