"المنفلوطي" و"روستان" في مجلس الطهطاوي بمكتبة الإسكندرية الأربعاء المقبل

6-12-2018 | 11:16

مكتبة الإسكندرية

 

الإسكندرية - محمد عبد الغني

يستضيف مجلس الطهطاوي للتنوير بمكتبة الإسكندرية بالتنسيق مع قطاع التواصل الثقافي لقاءً ثقافيًا حول "التمازج الشعري بين مصطفى لطفي المنفلوطي والأديب الفرنسي إدمون روستان: مسرحية الشاعر نموذجًا"، وذلك الساعة الخامسة مساء يوم الأربعاء المقبل.


يشارك في اللقاء الدكتورة هدى أباظة أستاذة الأدب الفرنسي بكلية الآداب بجامعة عين شمس، والدكتورة نرمين شهيب الأستاذة بقسم اللغة الفرنسية بكلية التربية بجامعة الإسكندرية، والدكتور محمد السيد عبدالتواب الأستاذ المساعد في الأدب العربي الحديث بجامعة النهضة.

ويسلط اللقاء الضوء على حركة التعريب في مجال الأدب العربي التي شهدتها مصر في عشرينيات القرن الماضي والتي يمثل المنفلوطي أحد أقطابها، حيث يعزى إليه ابتداع لونٍ جديدٍ من الأدب أثرى به المكتبة العربية بقيامه بتعريب العديد من روائع الأدب العالمي، خاصة الفرنسي، وذلك بإعادة صياغة نصوصًا مترجمة عن الأدب الفرنسي بأسلوبه الجزل، بغية إتاحة الفرصة  للقارئ العربي للاطلاع على إبداعات الأدب العالمي مع الحفاظ على أصالة النص الأجنبي.

وتعد المسرحية الخالدة "الشاعر" التي عربها المنفلوطي عن مسرحية "سيرانو دي برجراك" الأديب الفرنسي المعروف "إدمون روستان" إحدى أيقونات حركة التعريب التي قادها بكل تمكن وبراعة.

من جانب آخر، قام المنفلوطي بتعريب المسرحية الشعرية "النسر الصغير" لذات الكاتب الفرنسي عن حياة دوق ريشستادت "ابن نابليون بونابارت" والتي أخرجها "عزيز عيد" للمسرح المصري في مطلع العشرينيات من القرن الماضي، وتظل تلك المسرحية المعربة حتى اليوم إحدى الكلاسيكيات الخالدة في تاريخ التراجيديا المسرحية المصرية.

اقرأ ايضا:

الأكثر قراءة