رئيس "الرقابة المالية" السابق يوضح أسباب تأخر إصدار قانون التمويل الاستهلاكي

4-12-2018 | 01:43

رئيس الرقابة المالية السابق

 

حمدي عبد الرشيد

قال الدكتور شريف سامى، مستشار الأسواق المالية، ورئيس الرقابة المالية السابق، إن نشاط التمويل الاستهلاكي هو الضلع الذي لم يتم إصدار قواعد حديثة لتنظيمه ضمن منظومة الخدمات المالية غير المصرفية.


جاء ذلك خلال الندوة التي نظمتها اللجنة القانونية بغرفة التجارة والصناعة الفرنسية بمصر، تحت عنوان "الوضع الراهن للتمويل الاستهلاكي.. نحو قانون جديد ماذا ولماذا ولمن وكيف؟.

وأشار "سامي"، إلى أنه منذ ظهور التأجير التمويلى فى مصر عام 1995، حيث يعمل في ذلك المجال نحو 25 شركة برأسمال يصل إلى 30 مليار جنيه، توالت التشريعات المنظمة للأنشطة المالية، حيث استحدث التمويل العقارى عام 2001، ثم تنظيم نشاط التخصيم بعد عامين، إلى أن صدر قانون بشأنه هذا العام، إلى أن تم إقرار أول قانون لتنظيم نشاط التمويل متناهي الصغر فى مصر فى نوفمبر 2014.

وأكد "سامي"، أن التردد فى تنظيم القانون حتى الآن يرجع لأسباب متعددة، فى مقدمتها تحديد هدف واضح لهذا التنظيم، ومدى إمكانية أن يشمل التشريع كل الجهات التى تمارسه، حيث يوجد في كل قرية ونجع العديد من الجهات التى تبيع السلع المعمرة بالتقسيط، مما يصعب على أى جهة رقابته.

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]