ثقافة وفنون

أنور مغيث يرأس مؤتمر حماية التنوع الثقافي بمقر اليونسكو في باريس

3-12-2018 | 15:53

الدكتور أنور مغيث

مصطفى طاهر

يتوجه الدكتور أنور مغيث، رئيس المركز القومي للترجمة، الأسبوع المقبل، إلى العاصمة الفرنسية باريس، للمشاركة فى الدورة الـ12 لاتفاقية حماية وتعزيز التنوع الثقافى باليونسكو، والتى تعقد فى الفترة من 11 - 14 ديسمبر الجارى، بمقر منظمة اليونسكو بباريس، وترأس مصر، ممثلة فى  أنور مغيث هذه الدورة.


وأوضح الدكتور مغيث، أن اتفاقية "حماية وتعزيز التنوع الثقافى" اعتمدت فى أكتوبر 2005، ووقعت مصر فى العام 2006، ووصل عدد المشاركين بها إلى أكثر من 140 دولة، وتؤكد هذه الاتفاقية أن التنوع الثقافي هو سمة مميزة للبشرية وأن التنوع الثقافي يشكل تراثا مشتركا للبشرية، وأنه ينبغي إعزازه والمحافظة عليه لفائدة الجميع..

بالاضافة إلى أن التنوع الثقافي يزدهر في رحاب الديمقراطية والتسامح والعدالة الاجتماعية والاحترام المتبادل بين الشعوب والثقافات، كما تشدد على ضرورة إدماج الثقافة كعنصر إستراتيجي في السياسات الإنمائية الوطنية والدولية وفي جهود التعاون الإنمائي الدولي، ويضع في اعتباره أن الثقافة تتخذ أشكالا مختلفة عبر الزمان والمكان، وأن هذا التنوع يتجلى في تفرّد وتعدّد الهويات وأشكال التعبير الثقافي للشعوب والمجتمعات التي تتكون منها البشرية والإقرار بأهمية المعارف التقليدية، بوصفها مصدراً للثراء المادي وغير المادي، ولا سيما نظم معارف الشعوب الأصلية، وبإسهامها الإيجابي في التنمية المستدامة.

وأضاف رئيس المركز القومي للترجمة، أن مصر بجهود ضخمة تسعى لتنفيذ بنود الاتفاقية، فعلى مدار الأربع سنوات الماضية، وللمرة الأولى يقر الدستور المصرى التنوع الثقافى، كما تحرص وزارة الثقافة على إقامة مهرجان ملتقى الثقافات الإفريقية، ومهرجانات السينما، إضافة إلى ذلك،  فإن المركز القومي للترجمة، يحرص على ترجمة كتب من أكثر من 25 لغة.

اقرأ ايضا:

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة