"تعليم دمياط" تكشف تفاصيل جديدة في واقعة الطفلة بسملة

27-11-2018 | 06:25

مديرية التربية والتعليم بدمياط

 

محمد الغرباوى

قال السيد سويلم، وكيل وزارة التربية والتعليم بمحافظة دمياط، إن الوزارة تولي التربية قبل التعليم، واستنكر ما حدث بواقعة الطفلة بسملة من وصف أحد المدرسين لها "بالسوداء"، رافضا هذا الأسلوب شكلا وموضوعا.


وأضاف "سويلم"، خلال مداخلة هاتفية، ببرنامج حضرة المواطن، المذاع غبر فضائية "الحدث اليوم"، ما حدث مع بسملة لم تكن المرة الأولى، وسبق واستقبلت "بسملة" بعد تقدمها بشكوى من نفس المدرس، وقبلت اعتذار المدرس فى مكتبى، وتم تحويله للتحقيق، وتغاضت المديرية عن استبعاده بعد قبولها ووالدتها الاعتذار وتنازلهما عن الشكوى بالمرة الأولى، وبعدما تكررت الواقعة والوصف الغير لائق من المدرس استقبلتها بمكتبى، واعتذرت لها، واستبعاد المدرس وإحالته للتحقيق، وتم التشديد على تنمية سلوك المعلمين، من خلال برنامج "المعلمون أولا"، الذى أطلقته الوزارة، مؤكدا أن اعتذار المدرس لا يمنع اتخاذ الإجراءات القانونية ضده.

وفي مداخلة هاتفية للطالبة بسملة علي عبدالحميد، الطالبة بمدرسة محمد جمال صابر الإعدادية المشتركة التابعة لإدارة دمياط التعليمية، قالت: "سامحت المدرس وأشكر كل من وقف بجانبي.. وسعيدة لأنني أخذت حقي، وأتمنى ميحصلش كده تاني مع أي حد من إخواتي في المدرسة".

مادة إعلانية

[x]