احتفالية زايد في قلوب المصريين تنطلق بعد قليل بحضور مدبولي ومكرم وعبدالمحسن سلامة

25-11-2018 | 16:57

احتفالية زايد في قلوب المصريين

 

محمد علي ومحمد الإشعابي وهايدي أيمن وأحمد سعيد

تنطلق بعد قليل، احتفالية زايد في قلوب المصريين، والتي تنظمها مؤسسة الأهرام، بالتعاون مع سفارة الإمارات، بمناسبة العيد المئوي للشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، والتي تقام تحت رعاية الرئيس عبدالفتاح السيسي، والشيخ محمد بن زايد، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وولي عهد أبوظبي.


يحضر ال احتفالية الدكتور مصطفي مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، ووزير الإسكان، والكاتب الصحفي عبدالمحسن سلامة، رئيس مجلس إدارة مؤسسة الأهرام، ونقيب الصحفيين، وجمعة مبارك الجنيبي، سفير دولة الإمارات العربية المتحدة بالقاهرة.

كما يشهد ال احتفالية سامح شكري، وزير الخارجية، وغادة والي، وزيرة التضامن الاجتماعي، والكاتب الصحفي مكرم محمد أحمد، رئيس المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، والكاتب الصحفى كرم جبر، رئيس الهيئة الوطنية للصحافة.

ومن المقرر أن تشهد ال احتفالية كلمات افتتاحية لكبار الحضور، ثم عرض فيلم تسجيلي عن الراحل حكيم العرب، ومؤسس دولة الإمارات سمو الشيخ زايد آل نهيان، ويعقب ذلك جلسة عمل بعنوان (العلاقات المصرية الإماراتية.. كيف تكون نموذجا للعلاقات العربية العربية).

وفي إطار هذه ال احتفالية وتلك المناسبة، سيتم إصدار كتاب وثائقي عن الشيخ زايد ، وهو الكتاب الذي يشارك فيه نخبة من كبار المفكرين، والمؤرخين، والمثقفين، ويعتبر الكتاب وثيقة علمية وإعلامية بما يحويه من معلومات بعضها يتم التوثيق له للمرة الأولى، ومنها نصوص وثائقية لبعض الاتفاقات، ومصادر إعلامية أرشيفية مضى عليها عقود، منها على سبيل المثال، أول حديث صحفي للشيخ زايد نشر في الأهرام عام 1968، وكان آنذاك أميرا لإمارة أبو ظبي، أي قبل الاستقلال وتأسيس اتحاد دولة الإمارات العربية المتحدة بثلاث سنوات.

ويحوي الكتاب أيضا توثيقا لمواقف سياسية تؤرخ لبواكير الدعم المصري في عهد الرئيس جمال عبدالناصر للفكر الوحدوي في الخليج العربي، وتأسيس اتحاد إماراتي أبو ظبي ودبي في عام 1968، وبعد ذلك أسبقية الاعتراف المصري في عهد الرئيس السادات باستقلال دولة الإمارات العربية المتحدة 1971، والتي أصبح الشيخ زايد آل نهيان أول رئيس لها.

ويتضمن الكتاب أيضا كتابات لكبار الكتاب وشهادات معاصرة، تستخرجها الذاكرة الإعلامية من دائرة النسيان، ويجسد هذا الكتاب وتلك ال احتفالية حالة الوفاء المصري المستحق للشيخ زايد آل نهيان، المؤسس لدولة الإمارات العربية المتحدة الذي بادل مصر حبا بحب ووفاء بوفاء، إضافة إلى عدد كبير من الصور النادرة للشيخ زايد آل نهيان في مراحل حياته المختلفة.

[x]