نقيب الإعلاميين يطالب الأعلى للإعلام بمراجعة قرارات وقف الإعلاميين

24-11-2018 | 17:24

حمدي الكنيسي

 

فاطمة شعراوى

أشاد نقيب الإعلاميين حمدي الكنيسي، بما أعلنه مكرم محمد أحمد، رئيس المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، من نفي قاطع لما نشر باسم المجلس تحت مسمى لائحة جزاءات المخالفات الإعلامية، وأنه سيتم التحقيق مع المسئول عما نشر. 

وطالب الكنيسي، رئيس المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، بمراجعة بعض القرارات التي اتخذها المجلس في الفترة الماضية، من إيقاف وتحقيق لبعض الإعلاميين وبرامجهم مما يُعد تداخلًا في اختصاصات النقابة المنصوص عليها في القانونين 93 لسنة 2016 و180 لسنة 2018، حيث إن البرامج وما يقدم فيها من محتوى مسئولية مقدم البرنامج وفريق العمل من مخرجين ومعدين ومراسلين ومحررين، وبالتالي فإن محاسبة البرامج وفرق العمل على أية أخطاء مهنية تحدث لهو حق أصيل للنقابة، وتتم وفقاً لميثاق الشرف الإعلامي ومدونة السلوك المهني اللذين أصدرتهما النقابة ويحددان حقوق وواجبات الإعلاميين.

 كما أن المحاسبة وتوقيع الجزاءات تتم وفق إجراءات متدرجة حددها القانون 93 لسنة وتبدأ بالتحقيق من قبل اللجنة القانونية بالنقابة، وتنتهي بقرار التأديب الذي يصدره مجلس التأديب برئاسة أقدم نواب رئيس مجلس الدولة وعضوية مستشار على الأقل من مجلس الدولة وأحد أعضاء الجمعية العمومية.

[x]