"مصر للصحة والتنمية" و"بهية" تطلقان مبادرة "القلب هو اللغة" لتعليم لغة الإشارة | صور

15-11-2018 | 17:16

مبادرة "القلب هو اللغة" لتعليم لغة الإشارة

 

أميرة هشام

احتفلت مؤسسة بهية " بيت كل محاربة مصر ية " بالتعاون مع مؤسسة مصر للصحة والتنمية المستدامة وبتنظيم فريق سفراء الشباب العالمي ودعم مركز خدمات التنمية ومؤسسة كريسب الألمانية بختام أول تدريب لتعليم لغة الإشارة للعاملين بالمستشفيات لفتح بوابة للتواصل مع مرضى السرطان من ذوي الإعاقة السمعية تحت اسم مبادرة "القلب هو اللغة".


وقد قام المتطوعون بالمبادرة بتوزيع هدايا رمزية وبالونات على المحاربات في مستشفى بهية لنشر روح السعادة والإنسانية في المستشفى.

وفي نهاية الحفل قام الفريق بتقطيع تورتة الاحتفال بالمبادرة وتوزيعها على المرضى وخريجي التدريب.

وقالت ميرنا حازم منسقة المبادرة، إن الحماسة والروح التي رأيناها في أيام التدريب من أجل مساعدة المرضى من ذوي الإعاقة السمعية أعطتنا كفريق عمل أملا في تحقيق رؤية مصر ٢٠٢٥ وجعلتنا متحمسين أكثر للمزيد من العمل على نشر تعليم لغة الإشارة في كافة المستشفيات ال مصر ية.

وأضاف عمرو هراس المدير التنفيذي لمؤسسة مصر للصحة والتنمية المستدامة أن المبادرة هي مجرد مرحلة أولى من مشروع أكبر سوف يشمل كل مستشفيات مصر لدمج الأشخاص ذوي الاعاقة في المجتمع والقضاء على إحساسهم بالعزلة في بلدهم وكذلك غرز مبادئ التطوع لدى الشباب ال مصر ي في تحقيق التغيير المجتمعي.


مبادرة "القلب هو اللغة" لتعليم لغة الإشارة

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]