بنجلاديش تبدأ إعادة مسلمي الروهينجا لميانمار رغم دعوة الأمم المتحدة إلى وقف العملية

14-11-2018 | 21:45

مسلمو الروهينجا

 

الألمانية

 في الوقت الذي انضم فيه مايك بنس، نائب الرئيس الامريكي اليوم الأربعاء، إلى الشخصيات التي وجهت انتقادات لزعيمة ميانمار اون سان سو تشي لطريقة تناولها أزمة أقلية الروهينجا ، أعربت بنجلاديش عن استعدادها للبدء غدًا الخميس في إعادة أكثر من 2200 من مسلمي الروهينجا إلى وطنهم، رغم دعوة الأمم المتحدة إلى وقف العملية حتى يتحسن الوضع في ميانمار.


وقال أبو كلام، رئيس لجنة الاغاثة وإعادة اللاجئين في بنجلاديش للصحفيين اليوم: "ستتم اعادة مئة وخمسين شخصًا من 30 أسرة من الروهينجا في اليوم الأول (الخميس)".

وأضاف: "نحن مستعدون تمامًا لبدء العملية".

واتفقت دكا ونايبيداو على أن يكون منتصف نوفمبر موعدًا لبدء عملية إعادة اللاجئين.

وقتل عدد غير معروف من الروهينجا في حملة القمع التي وصفتها الأمم المتحدة بأنها "مثال للتطهير العرقي"، وقال العديد من الناجين إنهم تعرضوا للتعذيب، وتم حرق منازلهم كما تعرضت النساء للاغتصاب من قبل جنود وأعضاء في لجان أمنية بوذية.

ودعت ميشيل باشليت ، مفوضة الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان، بنجلاديش أمس الثلاثاء إلى وقف عملية إعادة اللاجئين إلى ميانمار، حيث تفيد تقارير بوقوع عمليات قتل واختفاء واعتقالات تعسفية في ولاية راخين .

وقالت باشليت في بيان: "في ظل غياب شبه كامل للمساءلة - وانتهاكات مستمرة- فإن عودة اللاجئين الروهينجا إلى ميانمار في هذه المرحلة يعني بشكل فعال إعادتهم إلى دائرة انتهاكات حقوق الإنسان التي يعاني منها هذا المجتمع منذ عقود".

شارك برأيك

توقع من سيتوج بكأس الأميرة الإفريقية ؟

مادة إعلانية

[x]