إدانة رئيس بيرو السابق وثلاثة وزراء للصحة بالتعقيم القسري لأكثر من 2166 شخصا

13-11-2018 | 10:34

ألبرتو فوجيموري

 

الألمانية

أعلنت منظمة "ديموس" المعنية بحقوق المرأة في بيرو فى وقت متأخر من أمس الإثنين أن مكتب الادعاء أدان الرئيس السابق ألبرتو فوجيموري وثلاثة آخرين شغلوا منصب وزير الصحة خلال حكمه بالتعقيم القسري لأكثر من 2166 شخصا.

ويواجه فوجيموري، الذي يقضي حاليا العام العاشر من عقوبة بالسجن 25 عاما لإدانته بارتكاب انتهاكات لحقوق الإنسان، اتهامات تتعلق بأحداث وقعت في السنوات من 1996 إلى 2000، وهي السنوات الأربع الأخيرة من حكمه.

وخلال تلك الفترة، جرى تعقيم 272028 سيدة و22004 رجال، معظمهم من عرقية الكيتشوا الفقيرة في الأنديز، وذلك في إطار برنامج حكومي يتعلق بتنظيم الأسرة والصحة الإنجابية.

وخلُص تحقيق، كان توقف لـ14 عاما تقريبا، إلى أن 2166 من حالات التعقيم جرت دون موافقة الشخص المعني أو دون حصوله على المعلومات المناسبة.

وإضافة إلى ذلك، كانت هناك تقارير عن حالات من الإهمال أدت إلى ما لا يقل عن وفاة واحدة ومشاكل ثانوية للعديد من النساء.

وتمت أيضا إدانة ثلاثة وزراء صحة وغيرهم من المسئولين.

اقرأ ايضا: