الأمين التنفيذي لاتفاقية الأمم المتحدة للتنوع البيولوجي: سعيدة بعودة مؤتمر الأطراف للقارة الإفريقية

13-11-2018 | 09:48

الأمم المتحدة

 

دينا المراغي

أعربت الأمين التنفيذي لاتفاقية الأمم المتحدة للتنوع البيولوجي الدكتورة كريستيانا بالمر، عن سعادتها بعقد مؤتمر التنوع البيولوجي في مصر، بعد غيابه عن أفريقيا منذ عام 2000.


وأضافت الأمين التنفيذي لاتفاقية التنوع البيولوجي خلال كلمة ترحيب نشرت على الموقع الإلكتروني الرسمي لمؤتمر التنوع البيولوجي : «مصر أرض الحضارات الأسطورية القديمة، وتقع في القارة التي قدمت الكثير للبشرية، وسنجتمع معًا كمجتمع دولي للاحتفال بالذكرى السنوية الخامسة والعشرين لبدء نفاذ الاتفاقية".

وتابعت بالمر: «قبل ربع قرن من الآن، تعهدت الأطراف بالتزامات وطنية وإقليمية وعالمية لتحقيق أهداف الاتفاقية بشأن الحفاظ على التنوع البيولوجي ، واستخدامه على نحو مستدام، وتقاسم المنافع الناشئة عن استخدام الموارد الجينية بطريقة عادلة ومنصفة".

وأضافت الأمين التنفيذي لاتفاقية التنوع البيولوجي ، أن الجهات الفاعلة في المجتمع المدني، فضلا عن الشعوب الأصلية والمجتمعات المحلية وشركاء القطاع الخاص في جميع أنحاء العالم، أدت دورًا أساسيًا في النهوض بالاتفاقية.

من ناحية أخرى، أوضحت بالمر، أن الأبحاث العلمية أشارت إلى حدوث تدهور مأساوي في التنوع البيولوجي والنظم الإيكولوجية في كل منطقة من مناطق العالم، كما سلطت التقارير التي صدرت مؤخرًا من المنبر الحكومي الدولي للعلوم والسياسات في مجال التنوع البيولوجي وخدمات النظم الإيكولوجية الضوء على هذا الأمر.

الأكثر قراءة

[x]