منى محرز: مصر الأولى إفريقيا في مشروعات الاستزراع السمكي

12-11-2018 | 01:25

منى محرز

 

محمد الغرباوى

قالت الدكتورة منى محرز، نائب وزير الزراعة، إن مصر متميزة ورائدة في الاستزراع السمكي، والأولى على إفريقيا في مشروعات الاستزراع السمكي، ومشروعات الاستزراع في مصر تغطي 80% من احتياجاتنا، والتي تبلغ 1.8 مليون طن يتم إنتاجها بمصر، ومؤخرا كان لدينا وفد من الجزائر طالب بإنشاء مزرعة مشتركة بالجزائر، مع وجود دعم فني مصري لاستزراع أسماك المياه العذبة، وبالفعل تم الانتهاء من مذكرة التفاهم، وسيتم تفعيلها الشهر القادم.


وأضافت "محرز"، خلال حوارها ببرنامج الحياة اليوم، المذاع عبر فضائية الحياة، مصر لديها مميزات نسبية في البحار، وإنتاجها عالي القيمة، ولذلك نقوم بتصدير جزء منه، ونستورد في المقابل أسماك غير موجودة بمصر، ولدينا خطة لتحقيق الاكتفاء الذاتي عن طريق تكثيف الإنتاج، مشيرة إلى أن مصر تصدر البوري والبلطي لبعض الدول العربية، مع وضع رسوم 12 ألف جنيه على الطن.

وأردفت: مزارعنا تتغير من النظام المفتوح، والذي ينتج 3 أطنان، إلى نظام شبه مكثف وإنتاج الفدان به 12 طنا، لافتة إلى أن تغيير مزراع وزارة الزراعة جاء ليكون نموذجا للمزارع الأخرى، بنظم وأساليب بسيطة لزيادة الإنتاجية عن طريق تركيب الهوايات بالأحواض، وصناعة الأعلاف السمكية، مؤكدة أن مصر أيضا رائدة في صناعة الأعلاف السمكية.