وزيرة الصحة: فحص 20 مليون مواطن في المرحلة الثانية من مبادرة الرئيس للقضاء على فيروس سي

10-11-2018 | 14:10

جانب من الزيارة

 

الإسماعيلية- خالد لطفي

أكدت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، أن خطة الوزارة خلال تلك الفترة تتبنى توفير الدعم الفني والمالي لتطوير جميع مراكز نقل الدم على مستوى الجمهورية مع تطوير جميع خدماتها، وبذل أقصى الجهود من أجل النهوض بمستوى الخدمة.

وأضافت أنه جار حاليا تنفيذ مشروع جديد لتصنيع وتجميع البلازما، مشيرة إلى أن جميع مشتقات الدم يتم استيرادها من الخارج، ومؤكدة أن المرحلة القادمة ستشهد دخول صناعة مشتقات الدم في مصر.

وكان اللواء حمدى عثمان محافظ الإسماعيلية ، قد استقبل وزيرة الصحة والسكان والوفد المرافق لها من قيادات الوزارة لدى وصولها لمركز بنك الدم الإقليمي ب الإسماعيلية في حضور المهندس عبدالله الزغبي، السكرتير العام المساعد للمحافظة، والدكتور سعيد السقعان وكيل وزارة الصحة، والدكتورة نهاد مسعد مدير عام خدمات نقل الدم القومية، وجمع كبير من الأطباء والمتخصصين، وقاموا بتفقد أقسام بنك الدم والمعامل والأجهزة، واطمأنت على انتظام سير العمل بالمركز، وأشادت بمستوى الخدمة المؤداة بالمركز، مؤكدة على أنه لابد من تعظيم حجم الاستفادة من كافة الإمكانيات المتاحة واستثمارها لصالح رفع مستوى الخدمة الطبية والعلاجية التي تقدم للمواطنين، ومناقشة الموقف التنفيذي لتطوير المنظومة الصحية والمنشآت الطبية التابعة لها بمختلف قطاعات المحافظة وتوابعها ومتابعة نسب تنفيذها وسبل دفع عجلة العمل بها.

وفيما يتعلق بالموقف التنفيذي للمشروع القومي الكبير ومبادرة الرئيس السيسي للقضاء على مرض الالتهاب الكبدي الوبائي فيروس "c "، أكدت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، أنه تم الانتهاء من فحص ما يقرب من 8 ملايين مواطن ضمن مبادرة الرئيس 100 مليون صحة للكشف عن فيروس سي والأمراض غير المعدية.

وأشارت وزيرة الصحة والسكان إلى أن مبادرة الرئيس السيسي تسير بخطى سريعة في محافظات المرحلة الأولى لتحقيق هدف القضاء على فيروس سي.

وتابعت أن المرحلة الثانية ستبدأ اعتبارا من أول ديسمبر المقبل فى 11 محافظة، وتتضمن فحص 20 مليون مواطن، وقالت نتمنى أن يكون الجمهور واع ويشارك في الفحص والكشف للحصول على حقة وحرصا منا على سلامته.

وعن المشروع القومى الكبير للقضاء على قوائم الانتظار بالمستشفيات التابعة للوزارة بمختلف محافظات الجمهورية، أوضحت وزيرة الصحة والسكان أنه تم الانتهاء من إجراء عدد 45 ألفا و717 عملية جراحية بدعم من البنك المركزى من أصل 66 ألفا و928 مريضا من المسجلين على الموقع الإلكتروني والخط الساخن لقوائم الانتظار، ضمن مبادرة الرئيس عبدالفتاح السيسي للقضاء على قوائم انتظار العمليات الجراحية والتدخلات العاجلة.

وأشارت الى أن جميع التدخلات الجراحية التي تنفذ بالمبادرة هي بالمجان تماماً، ولا يتحمل المريض أي تكلفة مالية، حيث تقدم الخدمة العلاجية للمرضى على أعلى مستوى علاجي عاجل وفق تكليفات الرئيس السيسي في هذا الشأن، كما أن الوزارة تستقبل بيانات المرضى عبر الخط الساخن 15300، الذي يعمل يومياً من الساعة التاسعة صباحا وحتى الساعة السادسة مساء.

مادة إعلانية

[x]