وزير الزراعة من سيوة: الواحة بها 13 مصنعا لإنتاج التمور.. ونسعى لفتح أسواق جديدة لزيادة الصادرات | صور

9-11-2018 | 14:33

مهرجان التمور‎

 

مطروح - أحمد نفادي

بدأت فعاليات المؤتمر الختامي للدورة الرابعة لمهرجان التمور الرابع، في واحة سيوة، بقاعة الاجتماعات الكبري بالقرية الأوليمبية، بحضور كل من، الدكتور عز الدين أبو ستيت، وزير الزراعة، واللواء مجدي الغرابلي محافظ مطروح، واللواء محمد الزملوط، محافظ الوادي الجديد، وممثلين عن وزارة التجارة والصناعة ونواب الشعب.

وقدم اللواء مجدي الغرابلي، الشكر للقائمين على الجائزة، والمهرجان الذي يقام تحت رعاية الرئيس السيسي، مؤكدا أن إقامة المهرجان يدل على قوة العلاقات المصرية الإماراتية، والحرص على تقدم زراعة وصناعة التمور، ولا سيما في سيوة.

وأكد الدكتور عز الدين أبو ستيت، وزير الزراعة، في كلمته، بدء انطلاقة واحة سيوة الزراعية والصناعية، لافتا إلى وجود ما يزيد على ١٣ مصنعا للتمور بها، وارتفاع سعر طن التمور من ٤٠٠ دولار إلى نحو ١٠٠٠ دولار، بعد تطوير زراعة التمور.

وأشار وزير الزراعة، إلى أن مصر تحتل المركز الأول في صناعة التمور، لافتا إلى السعي لزيادة الكمية المصدرة، من خلال فتح أسواق جديدة، موجها الشكر لأبناء الشيخ زايد، الذين يثبتون يوما بعد يوم حبهم لمصر وشعبها.
من جانبه، أكد عبد الوهاب زايد، الرئيس التنفيذي لجائزة الشيخ خليفة -المنظمة للمهرجان- أن المهرجان هذا العام يحمل معايير جديدة في تطوير زراعة وصناعة التمور، والتي تشهد تطورا كبيرا في محافظات مصر، التي تقوم بزراعة التمور، مؤكدا أن الهدف هو رفع الإنتاج من خلال استراتيجية قومية، لزيادة معدلات الإنتاج والتصدير.

وتحدث ممثل وزارة الصناعة، عن تصدير مصر نحو ٣.٥ مليون طن فقط من إجمالي ٢٤ مليون طن، قيمتها ٣٥ مليون دولار، تمثل ١٤٪ من إجمالي تجارة التمور في العالم.

وأكد أن عدد مصانع التمور يبلغ ١٥٠ مصنعا، وأن الهدف في المرحلة القادمة هو زيادة عدد المصانع إلى ١٦٠ مصنعا، واستحداث منتجات جديدة من مشتقات التمور، وزيادة معدلات التصدير إلى الأسواق العالمية.


مهرجان التمور‎


مهرجان التمور‎


مهرجان التمور‎

اقرأ ايضا: