الأمير تشارلز يتعهد بتصريحات إعلامية أقل حدة إذا أصبح ملكا

8-11-2018 | 15:32

الأمير تشارلز

 

الألمانية

تعهد الأمير تشارلز ولي عهد بريطانيا بتخفيف حدة تصريحاته الإعلامية بشأن البيئة وغيرها من القضايا، إذا ما خلف والدته الملكة إليزابيث الثانية، 92 عاما على عرش بريطانيا.

وفي فيلم وثائقي لهيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي)، سيتم بثه في وقت لاحق اليوم، قلل تشارلز من مخاوف وصفها بأنها "عبث" تتعلق بأنه قد يستمر في التدخل في قضايا يهتم بها حاليا إذا ما أصبح ملكا.

وردا على سؤال حول المخاوف من استمرار "تدخله" المستمر منذ عقود وحديثه عن قضايا مثل البيئة والتنمية الحضرية وحماية الحياة البرية، قال تشارلز، إنه حاول أن يكون "سياسيا غير حزبي"، وإنه سيلتزم "بالمعايير الدستورية" للملك.

وأضاف، في البرنامج الذي تصل مدته إلى ساعة، بالتزامن مع احتفاله بعيد ميلاده السبعين الأربعاء القادم: "أعتقد أنه من المهم تذكر أن هناك ملكا واحد.. وبالتالي، لا يمكن أن تكون كالملك عندما تكون أميرا لويلز أو وريثا للعرش".

وعما إذا كانت حملاته الشعبية ستستمر، قال تشارلز للمحطة: "لا، لن يحدث.. أنا لست بهذا الغباء".

وفي مقطع من البرنامج، قال الأمير هاري، الابن الأصغر لتشارلز، إنه وشقيقه كانا طفلين يجعلهما والدهما يلتقطان القمامة للتأكيد على أهمية حماية البيئة.

اقرأ ايضا:

الأكثر قراءة