باحثة اقتصادية من جنوب إفريقيا: مصر قدمت جميع التسهيلات للشباب للمشاركة في "المنتدى" | فيديو

5-11-2018 | 13:19

منتدى شباب العالم

 

مي عبدالله

أعربت "سيليست فوكو نيير"، باحثة اقتصادية من جنوب إفريقيا ورئيس قسم الأبحاث فى "راند ميرشانت" عن سعادتها فقالت إنها سعيدة جدا للمشاركة فى "منتدى شباب العالم" بشرم الشيخ، حيث إنها أول مرة تشارك فيه، وأول مرة تزور "شرم الشيخ".


وأضافت، فى لقاء خاص مع الإعلامى رامى رضوان مقدم برنامج "8 الصبح" على قناة dmc أن فكرة المنتدى الذى تمثل اجتماعا بين الحكومات والشباب جيدة جدا، ومفيدة جدا للشباب الذين يمثلون جيل المستقبل، وأنها تتمنى أن يعود الحاضرون إلى بلادهم ليطبقوا الأفكار والمقترحات التي توصلوا إليها فى المنتدى فى بلادهم، وذلك بمساعدة الحكومات التى يجب أن تتيح لهم الفرص لتنفيذ هذه الأفكار والمقترحات.

كما أضافت: "أتمنى أن يزيد مشاركة قادة العالم فى النسخة الثالثة من المنتدى العام القادم، خاصة أننى أرى أن الإقبال كبير فعلاً على المنتدى، كما أنه يجب المحافظة على قوة هذه الفعالية، وعملنا على تطبيق ما نسمعه فيه، خاصة أن الحكومة المصرية تقدم تسهيلات كثيرة للشباب فى أنحاء العالم من أجل الحضور والمشاركة فى المنتدى".

كما أكدت أن جميع الموضوعات الذى تناولتها الجلسات حتى الآن هامة وموضوعية، كما أنها تحدثت عن مثار الاهتمام العالمى مثل البطالة وتغيرات المناخ.

وفيما يتعلق بعلاقة التعليم بسوق العمل ، فقد أكدت أن التعليم بطئ جدا فى مواجهة تغير سوق العمل، حيث إنه أصبح تقليديا، فى تخصصاته، فى حين أن الوظائف الآن تتغير، لهذا يجب الاهتمام بالمشاريع الصغيرة للاقتصاد، ويجب على الحكومات الاهتمام بالمشاريع الصغيرة للقضاء على البطالة، وريادة الأعمال هى المستقبل، ويجب أن يكون هذا قطاع رسمى فى الحكومة، مشيرة إلى أن هناك العديد من البلدان فى مصر وإفريقيا يهتمون الآن برواد الأعمال، ويجب تحفيزهم عن طريق خفض الضرائب، وخلق شبكات للتواصل بينهم، وتجعلهم جزءا من الاقتصاد الرسمي.


حوار خاص مع ( سيليست فوكونيير ) مسئول قسم الأبحاث في راند ميرشانت