"إحياء الأرض".. مبادرة لزيادة الوعي البيئي تبحث عن التمويل

4-11-2018 | 11:33

طلاب مبادرة "إحياء الأرض"

 

محمود عبدالله

أطلق متطوعون بمحافظة قنا، مبادرة "إحياء الأرض"، وكونوا فريقًا علميًا تطوعيًا يهدف إلي زيادة الوعي ب العلوم البيئية ، وإثراء المحتوى العلمي بالوطن العربي، ونجح هؤلاء الطلاب في الفوز بالمشاركة في الدورة الثالثة من مبادرات الشباب التطوعية والإنسانية بالكويت.


وقالت داليا صابر، طالبة بالفرقة الثانية بكلية الزراعة جامعة جنوب الوادي ، ومؤسسة مبادرة "إحياء الأرض"، إنه تم طرح المبادرة في شهر يناير الماضي، حيث قررنا كفريق مكون من 5 طلاب، إطلاق مبادرة عن التغيرات المناخية و العلوم البيئية ، حيث تهتم المبادرة في الأساس بالبيئة وأثر التغيرات المناخية علينا في مصر، ووصل عدد الفريق إلى 65 متطوع حاليًا.

وتابعت: "نواجه أزمة كبرى في التمويل، فليس لنا مقر أو ترخيص يمكننا من ممارسة العمل بشكل منظم ورسمي، كما أننا لا نملك ثمن تذكرة طيران واحدة لزميلتنا التي ستسافر إلى الكويت لتمثيل مصر في دورة الشباب التطوعية خلال شهر نوفمبر الجاري، ما يتطلب نظرة من جانب الجمعيات الأهلية والمؤسسات المالية والقطاع الخاص، لمساعدتهم كنوع من المسئولية المجتمعية للشركات.

وأضافت لـ"بوابة الأهرام": "بدأنا في البحث عن مقالات وأوراق بحثية من مصادر موثوقة وترجمتها، لنقدم محتوى علمي وتوعية للبشر ب المخاطر البيئية ، ولازلنا نعمل حتى الآن، وقمنا بالنزول لأرض الواقع وأعدنا تدوير بعض المخلفات، وعقدنا ورش عمل للأطفال في المدارس، لتعريفهم ب التغيرات المناخية و العلوم البيئية ، وذلك بشكل عملي ومن خلال محتوى علمي قمنا بإعداده".

وأشارت، إلى أنه تم عقد ورش عمل لنا كمتطوعين، وأحضرنا متخصصين لتعريفنا بطريقة قراءة الورقة البحثية جيدًا، وكيف نخرج منها بمقال جيد، ثم بدأنا في نشر المبادرة على مواقع التواصل الاجتماعي، وأسسنا موقعًا إلكترونيًا خاص بالمبادرة، وبدأنا في نشر المبادرة بالسوشيال ميديا من خلال الفيديو، وأول فيديو قمنا بعمله كان عن التغيرات المناخية ، وذلك لتوعية الناس بها وكوسيلة سهلة للوصول للذين لا يحبون القراءة.

وأكدت أن وسيلة التمويل بالمبادرة، ذاتية، حيث يقوم كل عضو بدفع 20 جنيهًا كل 6 أشهر كاشتراكات عضوية، ونبحث عن راعي لنا، لأن كل شيء قمنا به في المبادرة حتى الآن، تم بطريقة ذاتية ومن خلالنا، فالمشكلة الأكبر التي تواجهنا هي عدم وجود تمويل أو أي داعم وراعي لنا حتى الآن؛ سواء من الجامعة أو غيرها.

وتابعت: "قدمنا في الدورة الثالثة من مبادرات الشباب التطوعية والإنسانية بالكويت، وتم قبولنا، وسنمثل مصر في هذه الدورة، وستسافر عضو في الفريق إلى الكويت في 9 من شهر نوفمبر الجاري، لعرض منتجات صديقة للبيئة، وذلك من خلال إعادة تدوير المخلفات على سبيل المثال، وما قمنا بإنجازه خلال الفترة الماضية".

ولفتت إلى أننا لم نكمل ثمن تذكرة السفر إلى الكويت حتى الآن، وقمنا بجمع بعض الأموال من بيننا حتى تستطيع زميلتنا السفر، وساهم بعض الأشخاص من الخارج بدفع جزء من المال، ولكم لم نكمل السعر النهائي للتذكرة، فلا يوجد راعي ولا داعم لنا حتى الآن، سواء من الجامعة أو خارجها، ولكن الدكتور أبوبكر هريدي، مدرس بكلية علوم جامعة جنوب الوادي ، أُعجب بالمبادرة، وشارك معنا كعضو في الفريق.

ونوهت بأننا نسعى إلى تحويل مبادرة "إحياء الأرض" إلى مؤسسة تنمية بيئية، حتى نستطيع تقديم شيء على أرض الواقع، ولكن ذلك يتطلب وجود مقر لنا، وهذا يتطلب وجود راعي وداعم لنا، حتى نعمل بشكل منظم ورسمي.

من جانبها، قالت سارة شاكر، طالبة بالفرقة الرابعة بكلية الإعلام جامعة جنوب الوادي ، ورئيس لجنة النبات والحيوان بمبادرة "إحياء الأرض"، إنها ستشارك من مصر في الدورة الثالثة من مبادرات الشباب التطوعية والإنسانية بالكويت، وهي إحدى مبادرات هيئة الملتقى العربي حيث تم قبول 70 مبادرة من 11 دولة عربية من ضمنهم مبادرة "إحياء الأرض" بمصر، والمبادرة التي تفوز، يتم تبنيها إعلاميًا وعربيًا من قبل الهيئة.

أضافت أن مشاركتها خلال الدورة بالكويت، ستشمل عرضها للمبادرة وتخصصها، وما تم إنجازه، في دقيقتين فقط. وأكدت أن المبادرة لا تهدف للربح، ولكن تحتاج إلى دعم من جانب أي مؤسسة أو شركة، حتى تتحرك بشكل منظم على أرض الواقع، ومن ثم دعم التنمية المستدامة، وتفعيل الأفكار التي تعزز من تحسن البيئة، والحفاظ عليها مثل فكرة تحويل الأكياس البلاستيك إلى قماش، لعدم الإضرار بالبيئة، وكذا زراعة الأسطح.

من ناحيته، قال محمد حمدان، طالب بالفرقة الخامسة بكلية طب الأسنان جامعة أسيوط، ومؤسس مشارك بمبادرة إحياء الأرض، إن المبادرة سيمر عليها عام خلال شهر يناير المقبل، ومن أهم المعوقات التي واجهت إطلاقها، هي اختيار نوع وتخصص المبادرة نفسه، فالتوعية بأمور البيئة ليس أمرًا يسيرًا، فالعديد من الناس لا يتعمق في أحوال البيئة، بقدر تركيزه على احتياجاته الأساسية.


بعض طلاب مبادرة أحياء الأرض


بعض طلاب مبادرة أحياء الأرض


بعض طلاب مبادرة أحياء الأرض


بعض طلاب مبادرة أحياء الأرض

مادة إعلانية

[x]