"صناعة النواب" تقرر إعادة صياغة مشروع قانون "نقابة الإعلانيين"

30-10-2018 | 16:46

أحمد سمير رئيس لجنة الصناعة بالنواب

 

جمال عصام الدين

اتفقت اللجنة الفرعية المشكلة من لجنة الصناعة بمجلس ال نواب ، لإعادة صياغة مشروع قانون إنشاء نقابة الإعلانيين المقدم من النائب فرج عامر، رئيس اللجنة، على حذف بعض المواد بمشروع القانون، كأولى خطوات إعادة عملية الصياغة.

جاء ذلك خلال أولى اجتماعات اللجنة، اليوم الثلاثاء، حيث شهد الاجتماع جدلا بين ممثلي الجهات الحكومية المختصة وال نواب ، حول آلية تنقية مشروع القانون.

واقترح عدد من ال نواب ، أن تتم إعادة صياغة مشروع القانون ليكون على غرار قانون إنشاء نقابة الإعلاميين، وأن يتم البدء بحذف بعض المواد، ثم يتم إجراء تعديلات على المواد المتبقية وإضافة أخرى.

وقالت النائبة جليلة عثمان، إن هناك مواد بمشروع القانون لا تتفق مع إنشاء النقابات من الأساس، وكانت لجنة الصناعة بال برلمان ، انتهت في اجتماعها الأسبوع الماضي، المخصص لمناقشة مشروع قانون إنشاء نقابة الإعلانيين، إلى تشكيل لجنة فرعية لإعادة صياغة مشروع القانون، على أن تكون النقابة مستقلة وغير خاضعة لأي وزارة وفقا لأحكام المادة ٧٧ من الدستور، والتي تنص على أن ينظم القانون إنشاء النقابات المهنية وإدارتها على أساس ديمقراطي، ويكفل استقلالها.

كما تضمنت نتائج الاجتماع أيضًا، أن تكون النقابة مهنية، وليست عمالية، وأن تضم الأفراد ولا تضم الشركات والوكالات الإعلانية، وأن يكون القيد في النقابة شرطا لمزاولة المهنة، وإضافة شعبة الإعلان الرقمي.

مادة إعلانية

[x]