تعرف على 5 مشروعات جاهزة لإسكان العشوائيات بالقاهرة قريبا| صور

27-10-2018 | 12:58

مشروعات إسكان العشوائيات

 

القاهرة - أميرة الشرقاوى

أعلن خالد عبدالعال، محافظ القاهرة، قرب الانتهاء من المشروعات السكنية (5 مشروعات)، لنقل سكان المناطق العشوائية الخطرة من الدرجتين الأولى والثانية، تنفيذًا لتوجيهات رئيس الجمهورية عبدالفتاح السيسي، بالانتهاء من نقل سكان المناطق العشوائية الخطرة خلال عام 2018.

وأوضح بيان صحفي لمحافظة القاهرة، اليوم السبت، أن هذه المشروعات، تضم 14152 وحدة سكنية منها المرحلة الثالثة من الأسمرات، ويبلغ عدد وحداتها 7380 وحدة سكنية ومشروع المحروسة (1) بمدينة السلام، ويضم 3168 وحدة سكنية والمحروسة (2) ويضم 1608 وحدة سكنية.

بالإضافة إلى مشروع "أهالينا" بمدينة السلام أيضًا، ويضم 1180 وحدة سكنية، مع 816 وحدة سكنية بروضة السيدة زينب، يتم الانتهاء من تنفيذهم بالتعاون مع كلٍ من صندوق تطوير العشوائيات، وصندوق تحيا مصر، والهيئة الهندسية والمنطقة المركزية العسكرية.

وأشار المحافظ، إلى أن القاهرة كانت تضم حوالي 60 منطقة عشوائية خطرة، تم تقسيمهم حسب درجة الخطورة إلى 4 درجات، الأولى، وهي المهددة للحياة، حيث تمثل خطورة جيولوجية وتضم 15 منطقة، ويتم التعامل معها بالإزالة الفورية وإعادة تسكين مواطنيها بمساكن آمنة، أما الخطورة الثانية وهي السكن غير الملائم، ولا يجدي معها التطوير، ويتم التعامل معها بالتفاوض مع السكان بالتعويض المادي، أو توفير وحدات بديلة مع إعادة استخدام الأرض.

أما الدرجة الثالثة، فتضم 10 مناطق بالقاهرة، وهي المهددة للصحة ويتم معالجتها بتحديد نوع الخطر الصحي، والعمل على إزالة أسباب الخطورة، والدرجة الرابعة وتضم 4 مناطق بالقاهرة، وهي حيازة غير قانونية، ونوفير الحلول لها، بتقنين الأوضاع ورفع كفاءة الخدمات المقدمة بها.

وأكد المحافظ، على تشكيل لجان لحصر سكان المناطق العشوائية المقرر إخلاؤها، برئاسة رئيس الحي كلٍ في نطاقه، وتضم أعضاء من مباحث شرطة المرافق، وإدارات التسكين بكل حي ووحدة تطوير العشوائيات وبحوث الإسكان بالمحافظة، للتدقيق في أعمال الحصر، والتأكد من وصول الوحدات السكنية لمستحقيها، مع وضع خطة الإزالة ونقل السكان وإعادة تسكينهم واتباع الإجراءات القانونية والقواعد العامة المتعارف عليها.

وشدد المحافظ، على أنه لن يسمح بحصول أي مواطن لا يستحق على وحدة سكنية، محذرًا المنتفعين من محاولة الحصول على وحدات لا يستحقونها بتطبيق القانون عليهم بكل شدة، مشيرًا إلى أن الدولة وجهت جزءًا كبيرًا من ميزانيتها لتحسين الظروف المعيشية لسكان العشوائيات وتبذل المحافظة قصارى جهدها لوصول الحقوق إلى أصحابها.


مشروعات إسكان العشوائيات


مشروعات إسكان العشوائيات

اقرأ ايضا: