زاهي حواس يرد على تقرير موقع أسترالي بشأن حقيقة الآثار المصرية المهربة في 2011

21-10-2018 | 22:11

الدكتور زاهى حواس

 

محمد الغرباوى

قال الدكتور زاهى حواس ، وزير الآثار الأسبق ، إن ما ذكره موقع abc الأسترالى، بأن الآثار المصرية المهربة منذ ٢٥ يناير ٢٠١١، تقدر بـ ٣ مليارات دولار، جاء بناء عن سيدة أمريكية دارسة لعلم الآثار، تقوم بأخذ صور جوية عن طريق القمر الصناعى لمواقع آثار مصرية، و إبان أحداث يناير شهدت مصر عمليات حفر وتنقيب كثيرة جدا، وقامت تلك السيدة الأمريكية بتصويرها، بحجة إنقاذ الآثار المصرية.


وأضاف "حواس"، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج حضرة المواطن، المذاع عبر فضائية الحدث اليوم، حاولت تلك السيدة الأيام الماضية، إلقاء محاضرة بخصوص هذا الشأن، ولكننا تصدينا لها، وقمنا بمنعها، لأن حديثها لا يمت للواقع بصلة إطلاقاً، مشيراً إلى أنه منذ ٢٠١١ حتى ٢٠١٣، كان هناك عمليا حفر خلسة فى كل مكان، لأن مصر الحديثة  فوق مصر القديمة، مؤكداً أن الآثار التى تم استخراجها خلسة، ليست بالضخامة، والفخامة، التى وصفها تقرير الموقع الأسترالى، ولا تقدر بهذا الرقم الضخم.

وتابع: الآثار المصرية ليس لها ثمن، وقيمتها التاريخية تتجاوز القيمة المادية بمراحل، وبالنسبة لشائعة الزئبق الأحمر فليس لها أساس علمى، ولا يوجد ما يسمى بالزئبق الأحمر إطلاقا.

[x]