نادي القضاة يتقدم ببلاغ ضد صحيفة خاصة للإساءة للسلطة القضائية

21-10-2018 | 18:53

نادي القضاة

 

مصطفى زكي

أعلن نادي قضاة مصر، برئاسة المستشار محمد عبدالمحسن، اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة ضد الهجوم الذي تعرضت له السلطة القضائية في إحدى الصحف الخاصة.

وأكد النادي، أنه تم ببلاغ للنيابة العامة للتحقيق مع كاتب المقال المسييء للقضاة، وكذلك تقديم مذكرة لرئيس الهيئة الوطنية للصحافة، وذلك احتراما لمبدأ سيادة القانون، وإعلاء وترسيخا له، مشددا أن نادي القضاة سيظل يتصدى بكل حسم لتلك المحاولات البائسة للنيل من القضاء المصري العظيم.

وأوضح النادي، أن تلك الخطوة تأتي انطلاقاً من دور مجلس إدارة نادي قضاة مصر في الذود عن قضاة مصر الأجلاء وهيبتهم وكرامتهم والحفاظ علي حقوقهم،  والتصدي لكل المحاولات التي تحاك من النيل منهم، مستهدياً بقيم تليدة وأعراف سامية وسلوك وأخلاق قضائية رفيعة ورثناها من شيوخنا الأجلاء الذين استمسكوا بالصمت لغة، وبالاحترام سبيلاً، وبالترفع هدفاً.

وأشار نادي القضاة، إلى أنه إزاء الهجمة الشرسة التي تعرضت لها السلطة القضائية في الآونة الأخيرة التي استهدفت أحكامها تارة، وشئونها وشيوخها تارة أخري، كان لزاماً علينا أن نتصدى لتلك الحملات العدائية، ونواجهها بكل حسم، وإزاء ما نشر في جريدة خاصة من مقال ينال من القضاة ومن أحد شيوخنا الأجلاء.

وطالب نادي قضاة مصر في هذا الصدد، وسائل الإعلام المرئية والمسموعة والمقروءة، والتي نكن لها كل احترام وتقدير، ونثمن دورها في توعية الرأي العام، ودعم استقلال الوطن، ألا تجعل ساحاتها الإعلامية منابر لمن يدنسوا محراب العدالة بأحاديث مغلوطة ومفتراة بقولة في غير موضعها، تخلى كاتبوها عن دور الصحافة الحقيقي في التثقيف والتنوير، وفي تسليط الضوء على مكامن الخلل في المجتمع، وراحوا يهينون الأحياء والأموات ويتجرأون على سلطات الدولة.

وينوه النادي، أن قضاة مصر لا يتهاونون في إقرار حقوق المتقاضين، ووضع مراكزهم القانونية الصحيحة في كل ما يطرح عليهم من دعاوى، فإن مجلس إدارة النادي لن يفرط أو يتهاون في الحفاظ على استقلال القضاء، وهيبة وكرامة رجاله الشرفاء، والتصدي بكل قوة لمحاولات المساس بهم، والتعدي عليهم، ملتزمين في ذلك بالدستور والقانون.

مادة إعلانية

[x]