المعاهد الأزهرية: التحرك والحديث أثناء تحية العلم مخالفة جسيمة وجريمة في حق الوطن

14-10-2018 | 22:54

طابور الصباح

 

شيماء عبد الهادي

شدد قطاع المعاهد الأزهرية على ضرورة الاهتمام بطابور الصباح، وبالأخص تحية العلم، لإحياء روح الانتماء والولاء في نفوس الطلاب، والعلم بأن الامتناع عن تحية العلم أو التحرك المتعمد أو الحديث أثناء التحية يشكل مخالفة جسيمة في حق الأزهر كمؤسسة وطنية عريقة، وجريمة في حق الوطن عامة، يستحق فاعلها الاستبعاد أو المحاسبة أمام الجهات القانونية المختصة.


وأكد قطاع المعاهد الأزهرية في منشور معمم على جميع المناطق والمعاهد بالجمهورية، بضرورة التأكد من الحالة الجيدة للعلم المصري، ووضعه بصورة مناسبة بالمعهد، وأنه يجب على المسئولين في المعاهد التوثيق اليومي المؤرخ بالفيديو لفعاليات طابور الصباح، موضحا فيه مدى انتظام الطابور، والتزام كل معلم بالوقوف أمام فصله، وحالة الاحترام والوقار أثناء تحية العلم الوطني للرجوع إليها وقت الحاجة.

كما شدد على الإدارة التعليمية، والموجه الزائر، وشيخ المعهد، المتابعة والتبليغ فورا عن أى مخالفة، كما يجب على الجميع فى المعاهد الالتزام الكامل بتنفيذ المطلوب من الأنشطة والفعاليات الدينية والوطنية بكل جد، وعدم الامتناع أو التكاسل عنها، وإلا سيتعرض كل مقصر للمحاسبة أمام الجهات القانونية المختصة دون أي تهاون.

الأكثر قراءة

مادة إعلانية