وزيرة الثقافة تكرم عازفة الفيولين سلمى سرور وأستاذها مارليس يونسخان في الأوبرا | صور

27-9-2018 | 16:22

عازفة الفيولين سلمي سرور

 

ياسر بهيج

تشجيعًا للمواهب الشابة المتميزة في مختلف المجالات الفنية، تكرم الدكتورة إيناس عبد الدايم وزيرة الثقافة المصرية عازفة الفيولين الشابة سلمي سرور إحدي نتاج الورش الفنية، التي يقيمها أوركسترا القاهرة السيمفوني، بهدف رعاية المواهب الشابة من النشء، لخلق جيل جديد، يحمل راية الثقافة المصرية، وأستاذها البروفيسور مارليس يونسخان، وذلك في حفل أوركسترا القاهرة السيمفوني، الذي يقام في الثامنة مساء السبت 29 سبتمبر الجاري علي المسرح الكبير بدار الأوبرا المصرية.

يأتي الحفل ضمن سلسلة الحفلات التي يقدمها الأوركسترا في موسمه الجديد، تحت رعاية السفارة الإسبانية بالقاهرة، احتفالًا بذكرى وفاة المؤلف الموسيقي العالمي تشايكوفسكى الخامسة والعشرين بعد المائة، بقيادة المايسترو الإسبانى مارك مُنكوزى، وبمشاركة عازفة المصرية سلمي سرور.

يتضمن برنامج الحفل باقة من أشهر المؤلفات العالمية، منها القبعة ذات الثلاثة قرون لمانويل دى فايا، وكونشرتو الفيولينة رقم 1 لنيكولا باجانينى، و(البولندية) سيمفونية رقم 3 لتشايكوفسكى.

جدير بالذكر أن عازفة الفيولينة سلمي سرور ولدت في العام 2003 ، وبدأت دراستها علي آلة الفيولينه في الخامسة من عمرها علي يد البروفيسيور مارلس يونسخان، وفي العام 2010 اشتركت بمسابقة cairo music تحت اشراف المايسترو أحمد الصعيدي، وحصلت علي المركز الأول، ثم التحقت بالمعهد العالي للكونسرفتوار بأكاديمية الفنون، وكانت من الطلبة المتفوقين اشتركت في العديد من الحفلات بدار الأوبرا المصرية والمركز الثقافي الروسي والجامعة الامريكية بالقاهرة.

و في العام 2013 مثلت مصر في المسابقة الدولية لصغار الموسيقيين بموسكو، وفازت بدبلومة التميز بعد اجتيازها التصفيات النهائية، وكرمها السفير المصري بموسكو الدكتور محمد البدري، وبعد عودتها الي القاهرة تم تكريمها من المستشار العلمي السابق لرئيس الجمهورية الدكتور عصام حجي.

و في العام 2015 اشتركت كصوليست لاول مرة مع أوركسترا القاهرة السيمفوني، و في العام 2018 قدمت حفلين بالمانيا، الأول كان بمسرح konzerthaus والآخر علي مسرح nikolaissal ببرلين.

والمايسترو مارك مُنكوزى فولد في إسبانيا، ودرس في كونسرفتوار ليتشو للموسيقي في برشلونة، ودرس القيادة في الكونسرفتوار الملكي للموسيقي في مدريد، وقاد العديد من أشهر الأوركسترات العالمية، منها أوركسترا ميونخ ، بكين، ميكسيكو سيتي الفيلهارموني، برشلونة السيمفوني، وقام أيضًا بقيادة مجموعة من أشهر الأوبرات العالمية، منها مدام بترفلاي، وحلاق أشبلية.

البروفيسيور مارليس يونسخان، هو واحد من أشهر العازفين والأساتذة في جمهورية أوزبكستان، ولد في طشقند في العام 1939، وتخرج في كونسر فتوار طقشند، وتتلمذ علي يد الأساتذة مايكل ريسون، ناوم أميتون وفي العام 1964 حصل علي الجائزة الأولي في مسابقة جمهوريات وسط آسيا للعزف على آلة الفيولينه، وعمل كصوليست موسيقي في اوركسترا اوزبكستان الفيلهارموني.

لديه ريبرتوار واسع دمج فيه الأعمال رفيعة المستوي من أوزبكستان، وقدم ريستالاته في العديد من الدول منها: ألمانيا، روسيا، ايستونيا، بيلا روسيا، أوكرانيا، جورجيا، أذربيجان وجمهوريات وسط آسيا، وعمل بعدها بكونسر فتوار طقشند وفي خلال سبعة عشر عامًا أصبح رئيسًا لقسم الوتريات تخرج علي يده تلاميذ كثيرين عملوا في تركيا ، مصر، روسيا وأوزبكستان.

يعمل منذ العام 1997 استاذًا بكونسر فتوار القاهرة فصل الفيولينه، وتتلمذ علي يده طوال هذة الفترة العديد من العازفين المصريين، وقدموا عروضًا لاقت نجاحًا جماهيريًّا كبير بأوركسترا القاهرة السيمفوني وأوركسترا أوبرا القاهرة وأوركسترا كونسر فتوار القاهرة، بالاضافة الي العديد من المعاهد الموسيقية، كما أصبح طلابه من رواد العازفين علي آلة الفيولينة العالميين ثم قام بتأسيس مجموعة لعازفي الفيولينة بالكونسر فتوار يقدم سنويا العديد من الحفلات الناجحة.


المايسترو مارك مُنكوزى


.


.


.