[x]

أخبار

مفتي الجمهورية يستقبل وفدا من مؤسسة اتحاد وكالات أنباء دول التعاون الإسلامي

17-9-2018 | 15:03

فضيلة الدكتور شوقي علام

شيماء عبد الهادي

استقبل فضيلة الدكتور شوقي علام، مفتي الجمهورية ، "عيسى خيره روبله"، المدير العام لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي وال وفد المرافق له، لبحث أوجه تعزيز التعاون الديني وتبادل الخبرات بين دار الإفتاء واتحاد الوكالات الإسلامية.


وقال المفتي، خلال اللقاء، إن دار الإفتاء هي مؤسسة تاريخية أنشئت في عام 1895م، وتعمل على القيام بمهمة إفتاء الناس فيما يشغلهم من أمور، فضلًا عن دورها في مواجهة فوضى الفتاوى والفكر المتطرف والإسلاموفوبيا في الداخل والخارج.

واستعرض فضيلته مجهودات الدار في مواجهة التطرف والإرهاب، ودور مرصد الفتاوى التكفيرية الذي أنشأته الدار في عام 2014 لرصد الفتاوى الشاذة والمتطرفة والرد عليها بأسلوب علمي وشرعي.

وأشار إلى أن الدار تعد أول مؤسسة دينية تغزو الفضاء الإلكتروني لنشر صحيح الدين ومواجهة الفكر المتطرف، كما تناول اللقاء الحديث عن تدشين الدار مجلة Insight التي أُطلقت قبل سنوات للرد على مجلة "دابق"، و"رومية" ويصدرها تنظم "داعش" الإرهابي باللغة الإنجليزية، فضلًا عن صفحات دار الإفتاء المصرية التي تأتي على رأسها الصفحة الرسمية لدار الإفتاء، ويزيد عدد متابعيها عن 7 ملايين و 120 ألف، وصفحة "داعش تحت المجهر".

وشدد مفتي الجمهورية على ضرورة فهم احتياجات الشباب ومخاطبة عقولهم لمحاولة احتوائهم، منوهًا باستعانة الدار ببعض الخبراء والمتخصصين في علم الاجتماع وعلم النفس لمعرفة كيف يفكر الشباب وكيف نصل إليهم.

وأبدى استعداد دار الإفتاء الكامل لتقديم كافة أشكال الدعم الشرعي والعلمي والتعاون مع اتحاد وكالات الأنباء الإسلامية على كافة الأصعدة والمجالات.

من جانبه، أثنى المدير العام لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي ، على مجهودات الدار ومواجهتها موجات التطرف والإرهاب ودورها في تصحيح صورة الإسلام في الخارج، مؤكدًا أن فوضى الفتاوى تسببت في تهديد الأمن المجتمعي، وأن الإعلام عليه مهمة كبيرة لتصحيح الصورة ومواجهة التطرف.

كما أكد على أهمية تضافر الجهود وتنظيم العمل، مبديًا تطلعه للتعاون مع دار الإفتاء في مجال تدريب المفتين على المهارات الإعلامية وتدريب الإعلاميين على العلوم الشرعية.

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة