الدالاي لاما وعلماء ألمانيا يبحثون عن السعادة الخميس المقبل

17-9-2018 | 12:39

الدالاي لاما

 

الألمانية

ما هي السعادة؟ كيف يمكن تحقيقها؟ وهل يمكن التمسك بها ومشاركتها مع آخرين؟ هذه الأسئلة ستكون محور مناقشات الزعيم الروحي لإقليم التبت، الدالاي لاما، مع علماء وجماهير في مدينة هايدلبرج الألمانية يوم الخميس المقبل.


وبحسب بيانات المعهد الألماني - الأمريكي صاحب الدعوة، سيلتقي الدالاي لاما، المتخصصة في أبحاث الدماغ هانا مونير والباحث في الشيخوخة أندرياس كروزه وعالم الفيزياء الفلكية ماتياس بارتلمان، حيث سيجرى مناقشة الموضوع من منظور الدماغ والمكان والزمان.

ومن المقرر أن يلقي الزعيم الروحي للتبت، المعروف عنه التميز بروح الدعابة والود، محاضرة في المعهد تحمل عنوان "السعادة والمسئولية". وقبل زيارته لألمانيا، سيزور الدالاي لاما هولندا والسويد. وخلال زيارته لألمانيا، سيتوقف الدالاي لاما 83 عاما في مدينة دارمشتات للقاء حائزين على جائزة نوبل للسلام، التي حصل عليها أيضا عام 1989 لمقاومته السلمية ضد الاحتلال الصيني لوطنه. ويختتم الزعيم الروحي للتبت جولته الأوروبية بزيارة مدينة زيوريخ السويسرية.

ويسعى الدالاي لاما، الذي يعيش في منفاه بالهند منذ عام 1959، إلى توسيع الحكم الذاتي في إقليم التبت. وتسيطر الصين على التبت منذ عام 1950، وتتهم القيادة الصينية الزعيم الروحي بالسعي لاستقلال الإقليم، وإحداث انقسام في الصين.

اقرأ ايضا: