برلمانى سوداني: حصر الإرهاب في الدين الإسلامى خطأ

16-9-2018 | 17:19

برلمان السودان

 

غادة أبو طالب

قال فتحى حسن عثمان، عضو وفد برلمان السودان، إن الإرهاب لا دين له، وغير مرتبط بأى دين من الأديان السماوية، ومن ثم من الخطأ أن نربطه بالدين الإسلامى فقط قائلا: "حصر التطرف و الإرهاب بالدين الإسلامى فقط خطر وخطأ".


وأضاف عثمان: "هناك تطرف يحدث ممن ينتمون للدين اليهودى، وممن ينتمون للدين المسيحى، ومن ثم العمل على حصر التطرف و الإرهاب فى الدين الإسلام، مسألة فى منتهى الخطورة، وتعد من الأخطاء التى نقع فيها لا بد أن نراجع أنفسنها فيها.

ولفت عضو وفد برلمان السودان، إلى أن بيئة الإرهاب ، هى بيئة الظلام وعدم الحوار، ومن ثم الحلول الأمنية لا تتناسب مع مواجهته إطلاقًا، ولابد من وجود دولة مدنية ديمقراطية، حيث تضحض فيها الأفكار المتطرفة والضالة، مناشدا بأن يكون هناك دور محورى للأزهر الشريف فى هذه القضية.

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]