محافظ الإسماعيلية: 50 جنيها سعر اسطوانة البوتاجاز بالمستودعات .. و55 للتوصيل للمنازل

12-9-2018 | 15:17

جانب من اجتماع المجلس التنفيذي

 

الإسماعيلية – خالد لطفي

شدد اللواء حمدي عثمان محافظ الإسماعيلية، على جميع المسئولين بالجهاز التنفيذي الإسراع في إنهاء كل الإجراءات الخاصة بالاستعدادات لاستقبال فصل الشتاء ومواجهة تجمعات مياه الأمطار والسيول والتعامل مع أي موقف طارئ.


وأكد ضرورة الالتزام بتفعيل دور غرف العمليات الرئيسية والفرعية بمختلف قطاعات المحافظة وتوابعها بمختلف مديريات الخدمات والوحدات المحلية بجميع مستوياتها على مدى الـ 24 ساعة والتركيز على متابعة النوبتجيات وتنظيم دورات تدريبية متخصصة لمندوبي غرف العمليات لرفع كفائتهم في التعامل مع الأزمات.

وتابع المحافظ مؤكدًا أن سعر اسطوانة البوتاجاز المنزلية داخل المستودع لا يزيد على خمسين جنيها فقط لا غير والتوصيل للمنازل بسيارات التوزيع بسعر 55 جنيها فقط.

وشدد على تجهيز فرق للطوارئ بجميع القطاعات الخدمية والمرافق الأساسية "مياه الشرب والصرف الصحي والكهرباء" لمواجهة أي طوارئ وتفعيل دور غرف العمليات في التعامل مع شكاوى المواطنين.

جاء ذلك خلال رئاسة محافظ الإسماعيلية لجلسة الاجتماع الأول لمتابعة تنفيذ قرارات المجلس التنفيذي للمحافظة، والتي عقدها بحضور المهندس أحمد عصام نائب المحافظ، ومحمد عبد السلام الصيرة السكرتير العام للمحافظة، والمقدم محمد عبد اللطيف المستشار العسكري وجميع رؤساء المراكز والمدن والأحياء ومديري العموم ووكلاء الوزارات لمختلف مديريات الخدمات بالمحافظة، وذلك لاستعراض ومناقشة الموقف التنفيذي للمشروعات الخدمية والتنموية التي يجرى تنفيذها على أرض المحافظة ونسب التنفيذ بالإضافة لاستعراض عدد من الملفات والقضايا الجماهيرية.

وخلال الاجتماع تم استعراض ومتابعة الموقف التنفيذي للمشروع القومي لوزارة التنمية المحلية "مشروعك" حيث بلغ إجمالي عدد المشروعات التي تم تنفيذها للشباب بمختلف قطاعات المحافظة وتوابعها 1624 مشروعا بإجمالي قروض ميسرة من البنوك الوطنية بلغت قيمتها 110 ملايين، و820 ألف جنيه، ووفرت 4323 فرصة عمل.

وفيما يتعلق بمتابعة ملف ضبط الأسعار والأسواق أكد "عثمان" على المضي قدمًا في تكثيف أعمال الحملات الرقابية على جميع الأسواق والمحلات ومنافذ بيع السلع الأساسية من أجل إحكام الرقابة والسيطرة على الأسواق وضبط الأسعار ومحاربة الغلاء علاوة على التأكد من سلامة كل المعروضات من السلع ومطابقتها للمواصفات والتصدي بكل حسم لأي شكل من أشكال الاستغلال للمواطنين خلال تلك الفترة.

كما أكد المحافظ على أنه لن يسمح بأي حال من الأحوال بالتلاعب بقوت المواطنين أو المساس بأسعار السلع ولن يسمح بافتعال أو خلق أي شكل من أشكال الأزمة، مشيرًا إلى أنه تقرر تشكيل فرق حملات رقابية تضم ممثلي كل الأجهزة المعنية والأمنية بجميع قطاعات المحافظة وتوابعها علاوة على غرفة العمليات الرئيسية بديوان عام المحافظة والغرف الفرعية بجميع المراكز والمدن ومديريات الخدمات لتلقى أي بلاغات أو شكاوى من المواطنين والتعامل معها بشكل فوري.

وعلى جانب آخر تم خلال الاجتماع استعراض ومتابعة الموقف التنفيذي لملف المشروع القومي لوزارة الصحة لمكافحة مرض الالتهاب الكبدي الوبائي فيروس "سي" حيث بلغ إجمالي عدد من تم فحصهم على مستوى المحافظة وتوابعها نحو 113 ألف و780 حالة وقد تم علاج عدد 15735 حالة وهناك 900 حالة تحت العلاج ولا توجد أي قوائم للانتظار.

وفيما يتعلق بشأن شكاوى المواطنين وقضاياهم أكد المحافظ على أنه تقرر عقد لقاءات مفتوحة مع المواطنين بالمراكز والمدن والقرى في أماكنهم وفي حضور القيادات التنفيذية لمناقشة وبحث المشكلات والقضايا الجماهيرية وشكاوى المواطنين على الطبيعة ميدانيًا للتوصل لحلول جذرية وبذل أقصى الجهود لتلبية وتحقيق طموحات وآمال المواطنين في إطار الإمكانات المتاحة واللوائح والقوانين.

 

 

الأكثر قراءة