سكرتير عام الوفد: أرفض دعوات البعض للإقصاء أو التطهير.. وأثق في "أبو شقة"

12-9-2018 | 14:18

الدكتور هاني سري الدين

 

أحمد سعيد

قال د. هاني سري الدين، سكرتير عام حزب الوفد، إن الاختلاف في المواقف تجاه قضايا الحزب والوطن هو سمة لصيقة بالعمل الحزبي الحقيقي، مشيرا إلى أن الوفد بتاريخه ومبادئه يتسع لجميع المصريين ومن باب أولى جميع الوفديين.


وأضاف "سري الدين"، في كلمة له وجهها إلى جموع الوفديين عبر صفحته على موقع "فيسبوك"، أنه سعى مع رموز وقيادات الوفد فى منع تفاقم الأزمة للحفاظ على وحدة وتماسك الحزب، رافضا دعوات البعض للإقصاء أو التطهير.

وتابع: أن "الاختلاف في المواقف تجاه قضايا الحزب والوطن هو سمة لصيقة بالعمل الحزبي الحقيقي، كما أدرك بأن الوفد بتاريخه ومبادئه يتسع لجميع المصريين ومن باب أولى جميع الوفديين"، لافتا إلى أن "الأزمة الحالية وتداعياتها المختلفة على الحزب، لا شك ستلقي بآثارها وتبعاتها على مستقبل الحزب شئنا أم أبينا، ومن هذا المنطلق سعيت مع رموز وقيادات الوفد للحيلولة دون تفاقمها؛ للحفاظ على وحدة الحزب وتماسكه"، رافضا دعوات البعض للإقصاء أو التطهير.

واختتم بيانه: "نحن مقبلون على الاحتفال بمئوية الوفد بما يليق بجلال ومهابة وعظمة المغزى التاريخي لهذا الاحتفال، أعاهدكم أن أواصل جهودي مخلصا للم شمل كافة أبناء الوفد دون تفرقة أو تمييز، وأن نتجاوز هذه الأزمة سريعا، وأثق تمام الثقة في قدرة المستشار بهاء أبو شقة، بصفته أحد حكماء ورموز الوفد، قبل أن يكون رئيس الوفد، على قيادة السفينة بهدوء وعقلانية إلى بر الأمان".

الأكثر قراءة