إيران تعدم 3 أكراد متهمين بتنفيذ هجمات مسلحة

8-9-2018 | 22:00

الإعدام

 

رويترز

قالت وكالة ميزان المخصصة لنشر أخبار السلطة القضائية في إيران، اليوم السبت، إن طهران أعدمت ثلاثة رجال من أكراد إيران، كانوا متهمين بالانتماء إلى جماعة مسلحة، والمشاركة في تنفيذ هجمات ضد المدنيين وقوات الأمن في المنطقة الكردية بغرب إيران.


وحدثت الإعدامات على الرغم من دعوة يوم الجمعة لوقف التنفيذ، وجهها اثنان من مقرري الأمم المتحدة لحقوق الإنسان، هما جاويد رحمن و أنجيس كالامارد ، اللذين قالا في بيان، إن الرجال الثلاثة لم يحظوا بمحاكمة عادلة.

وقالت منظمة العفو الدولية ، إن الرجال المتهمين حُرموا من مقابلة محاميهم بعد إلقاء القبض عليهم، وقالوا، إنهم تعرضوا للتعذيب للإدلاء باعترافاتهم.

وقال فيليب لوثر ، مدير البحوث لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا ب منظمة العفو الدولية ، في بيان اليوم، السبت، "فزعنا لنبأ إعدام السلطات الإيرانية لهؤلاء الرجال، على الرغم من الإدانة الواسعة لأحكام الإعدام بحقهم، ودعوات خبراء حقوق الإنسان في الأمم المتحدة وغيرها من المنظمات بوقف تنفيذ الإعدام بحقهم".

وقالت وكالة ميزان للأنباء التابعة للقضاء الإيرانى، إن لقمان مرادي و زانيار مرادي ، كانا متهمين بتنفيذ هجوم في بلدة ماريفان غرب البلاد، في يوليو 2019، أودى بحياة ثلاثة أشخاص، بينهم نجل رجل دين بارز.

وكان رامين حسين متهما بالمشاركة في هجوم استهدف قوات الأمن في بلدة سانانداج في يونيو عام 2017.

وإيران بها واحد من أعلى معدلات الإعدام في العالم، ووفقا ل منظمة العفو الدولية ، نفذت 51 بالمائة من حالات الإعدام المسجلة في عام 2017 في إيران.

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]