مجلس الوزراء العراقي يشكل فريقا حكوميا لحل أزمة البصرة

8-9-2018 | 16:28

رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي

 

محمود سعد دياب

عقد مجلس الوزراء العراقي، جلسة استثنائية اليوم السبت، برئاسة رئيس مجلس الوزراء الدكتور حيدر العبادي؛ لمناقشة الأوضاع في محافظة البصرة جنوبي البلاد.

وقرر المجلس معالجة احتياجات محافظة البصرة، وإسناد ودعم أهالي البصرة وخصوصا عوائل الضحايا من المدنيين والعسكريين، فضلا عن إرسال فريق وزاري حسب قرار مجلس الوزراء رقم 271 لسنة 2018، ويبقى في البصرة لحين إكمال المهام، على أن يفوض بكل الصلاحيات اللازمة من مجلس الوزراء.

كما قرر مجلس الوزراء العراقي، إطلاق الأموال المخصصة تحت إدارة الفريق مع صلاحيات استثنائية وحسب قرارات مجلس الوزراء السابقة، بالإضافة إلى إسناد القوات الأمنية والقوات المسلحة لفرض القانون وتمكينها من حماية المواطنين والممتلكات العامة والخاصة، والتأكيد على أن حق التظاهر مكفول سلميا حسب الدستور وحماية هذا الحق.

وأكد بيان صادر عن المكتب الإعلامي لمجلس الوزراء، حصلت "بوابة الأهرام" على نسخة منه، دعم مبادرات المجتمع المدني للمشاركة في حملات الإعمار والعمل التطوعي، والتواصل مع قطاع الشباب في محافظة البصرة ومشاركتهم في مشاريع الإصلاح.

كانت مظاهرات حاشدة قد انطلقت في محافظة البصرة، احتجاجًا على سوء الأحوال المعيشية، والبطالة والفقر وعدة أمور منها التدخل الإيراني في الشئون العراقية الداخلية، نتج عنها اقتحام المتظاهرين مقر القنصلية الإيرانية في البصرة أمس الجمعة، ما تبعه احتجاج رسمي تقدمت به وزارة الخارجية الإيرانية، متهمة الأمن العراقي بالتقاعس عن حماية مقر القنصلية من المتظاهرين الغاضبين.

مادة إعلانية