أستاذ علوم سياسية: توقف المباحثات الثلاثية بشأن سد النهضة عبر"2 زائد 2" دفع السودان للتعاون مع مصر

29-8-2018 | 20:00

الدكتور طارق فهمي

 

أحمد عبد العظيم عامر

قال الدكتور طارق فهمي، أستاذ العلوم السياسية بجامعة القاهرة، إن هناك العديد من الملفات المهمة التي كانت محل جدل بين القاهرة و الخرطوم ، مشيرًا إلى أن وضوح مواقف القاهرة في تلك الملفات انعكس على تطور العلاقات بشكل إيجابي بين الجانبين.


وأوضح فهمي في تصريح خاص لـ"بوابة الأهرام"، أن أهم الملفات هما ملفا الأمن المائي وملف حلابي وشلاتين، مشيرًا إلى أن توقف مباحثات اللجنة الثلاثية بشأن سد النهضة تعاملت معه القاهرة بمنهجية "2 زائد 2" مع إثيوبيا.

وأضاف: "نجاح القاهرة في إحداث محادثات مع إثيوبيا في ملف سد النهضة انعكس بشكل إيجابي على علاقاتها مع السودان، حيث أدركت الخرطوم أن حل أزمة المياه ليس بالضروري أن يكون مرتبطًا بها.

وتابع: "كما أن وضوح موقف مصر بشأن ملف حلايب وشلاتين انعكس بشكل إيجابي على العلاقات، حيث اقتنعت الخرطوم بضرورة إجراء أي حديث في هذا الملف"، مشددًا على أن ذلك كان له أثر بليغ على العلاقات الإيجابية بين الجانبين.

واختتم فهمي تصريحه بالقول: "تأكيدات مصر للسودان أن التعاون هو الحل الأمثل للتغلب على الأزمات كان له الأثر على تحسن علاقة الخرطوم والقاهرة  بشكل إيجابي"، مشيرًا إلى أنه من المتوقع أن تشهد قمة أكتوبر بين السيسي والبشير عقد العشرات من الاتفاقيات بين الجانبين.

[x]