التصريح بدفن جثة "طالب الشروق"

27-8-2018 | 23:44

جثة - أرشيفية

 

طلعت الصناديلي

أمرت نيابة القاهرة الجديدة ، برئاسة المستشار محمد سلامة، وبإشراف المستشار أحمد حنفي المحام العام الأول للنيابات، بدفن جثة "طالب الشروق"، الذي لقي مصرعه على يد والد خطيبته واثنين آخرين، وذلك عقب الانتهاء من الصفة التشريحية لإعداد تقرير الطب الشرعي وبيان سبب الوفاة.

كشفت تحقيقات النيابة، أن والد خطيبة المجني عليه هو وراء ارتكاب الجريمة بدافع الانتقام والشرف، بمعاونة اثنين من أصدقائه "سائق وعاطل" وأوضحت التحقيقات، أن كاميرات المراقبة الموجودة بمحيط مكان ارتكاب الجريمة كشفت عن هوية المتهمين جميعا.

ترجع تفاصيل الواقعة عندما تقدم والد المجني عليه المدعو "أسامة.م.إ"، ببلاغ إلى قسم شرطة الشروق ليلة وقفة عيد الأضحى الماضي، يفيد تغيب نجله "بسام.أ.م" 20 سنة، طالب بالجامعة البريطانية، في ظروف غامضة.

وعلى الفور تم تشكيل فريق بحث لكشف غموض الواقعة، وبعمل التحريات اللازمة تبين قيام المتهم "علي .ح.م" والد خطيبة المجني عليه، باستدراج المجني عليه بمعاونة المتهمين الثاني والثالث من مدينة الشروق محل سكنه، إلى الشقة التي استأجرها مسبقًا بالرحاب 2 بمجموعة 128، وطعنه عدت طعنات التي أودت بحياته في الحال ودفن جثته داخل الشقة، وذلك بدافع الانتقام والشرف لاكتشافه وجود علاقة غير شرعية بين المجني عليه وابنته.

اقرأ ايضا:

مادة إعلانية

[x]