هالة أبو السعد: نريد مؤسسة وطنية تدير ملف الصناعات اليدوية

18-8-2018 | 12:31

هالة أبو السعد

 

بوابة الأهرام

طالبت هالة أبو السعد ، رئيس الهيئة البرلمانية ل حزب المحافظين ، الاهتمام با لصناعات اليدوية في مصر، موضحة أنه إذا ما تم الاهتمام بها لأصبحنا في مكانة عالمية أخرى، قائلة: "يجب علينا الاهتمام با لصناعات اليدوية ، فلدينا كل الإمكانات من عمال مهرة ومن خبرات متراكمة ومتوارثة، لكن نحتاج إلى دعم الدولة".


وقال هالة أبو السعد ، رئيس الهيئة البرلمانية ل حزب المحافظين ، في تصريحات لها: "نحتاج إلى دعم تقني وليس مادي، ونريد مؤسسة وطنية تدير ملف ا لصناعات اليدوية ، ونحتاج إلى حاضنات أعمال كي ننهض بالعمل الحرفي، نحتاج خفض تكاليف الكهرباء للعمال والحرفيين، نحتاج دراسة كاملة عن كيفية النهوض بهذه الصناعة، فالهند على سبيل المثال تصدر بمليارات الدولارات من الكليم المصري فقط، نتاج اهتمامهم أكثر منا بهذه الصناعة، أين نحن من ذلك؟".

وأوضحت، أن ألمانيا تتحدث عن كليم مصري يدوي صنع بالكامل بأياد مصرية، بمدينة فوة بكفر الشيخ، وحاز على جائزة أكبر كليم يدوي، وتم عرضه في أكبر متاحف ألمانيا.

وأضافت أبو السعد: "أن ما قام به عمال مدينة فوة هو إنجاز بكل المقاييس، حيث إنهم استطاعوا أن ينسجوا يدويا كليم عجزت الشركات الألمانية الكبرى عن إنتاجه، وهذا باعتراف الجرائد الألمانية، والتي قالت إن هذا الكليم من الصعب إنتاجه وصناعة لاحتوائه على رسومات غاية في الصعوبة والنسج".

وأشارت إلى أن الكليم المصري تصدر الصحافة الألمانية كأكبر كليم مصري استغرق صناعته 35 يوما فقط، في حين عجزت شركات منافسة عن صناعته، وذلك كله وفقا لما هو مكتوب بالصحف الألمانية.