وزير التعليم العالي: منع الاختلاط بالجامعات "كوميديا ساخرة".. واعتدنا على الشائعات

13-8-2018 | 11:58

الدكتور خالد عبد الغفار

 

محمود سعد

قال الدكتور خالد عبد الغفار، وزير التعليم العالى والبحث العلمى، إنه تم الاعتياد على انتشار الشائعات المتزامنة مع اقتراب بدء الدراسة، مشيرا إلى أنه سنويا يتم ترويج شائعات، مثل تطبيق زي موحد على الطلاب، وتحصيل رسوم عند الدخول من أبواب الجامعات، فضلا عن شائعة تأجيل الدراسة.


كما أكد الوزير، أن هذا لن يحدث إطلاقا، لافتا إلى أن العام الدراسي الجديد 2018 – 2019، سيبدأ 22 من سبتمبر المقبل، التزاما بقرار المجلس الأعلى للجامعات وأنه لا مجال للتغيير.

وصف عبد الغفار، عبر رده على على صفحة "أنت تسأل.. والوزير يجيب"، التي دشنتها وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، أن مثل هذه الشائعات بـ"كوميديا ساخرة" ويكفى ما أُثير خلال الأيام الماضية عن منع الاختلاط، والحضور ثلاثة أيام للبنين والبنات، مشيرا إلى أن من يفكر فى هذه الشائعات معروف، مبينا أن هناك تربصا للمجتمع من جهات منظمة ولديها منصات إلكترونية، مطالبا بالتأكد قبل الاشتراك فى أى ترويج لشائعة، فذلك يعد جريمة، تضر بالمجتمع ويسبب إحباطا.

واستنكر وزير التعليم العالي ، تداول المثقفين لهذه الشائعات ونشرها، مؤكدا أن نقل الشائعات يمثل خطورة كبيرة فى استقرار المجتمع، وضرورة أن يتأكد المجتمع الأكاديمى والطلاب من مصداقية أى خبر بالرجوع إلى الموقع الرسمى للوزارة وعدم الانسياق وراء الشائعات .

ونفت وزارة التعليم العالى ‏صدور قرار رسمي بمنع الاختلاط في الجامعات‎ ‎ مع بداية ‏العام الدراسي ‏الجديد 2018-2019 وتخصيص أيام معينة لحضور كل منهما للجامعة بواقع 3 أيام للبنين و3 أيام للبنات في الأسبوع، موضحة أن تلك ‏الأنباء غير صحيحة على الإطلاق، كما أكدت أنه لم يصدر أي قرار رسمي من قبل الوزارة ‏أو المجلس الأعلى للجامعات خاص بمنع اختلاط البنين والبنات وتخصيص أيام معينة ‏لحضور كل منهما للجامعة مشددةً على أن كل ما يتردد من أنباء حول هذا الشأن ‏محض شائعات لا أساس لها من الصحة.‏

الأكثر قراءة