الخارجية الفلسطينية: ماضون في تعميق الجبهة الدولية الرافضة لسياسات واشنطن المنحازة لإسرائيل

5-8-2018 | 15:56

رياض المالكي وزير الخارجية الفلسطيني

 

الألمانية

أكدت وزارة الخارجية والمغتربين الفلسطينية، اليوم الأحد، أنها "ماضية في عملها السياسي والدبلوماسي لتعميق الجبهة الدولية الرافضة للسياسات الأمريكية المنحازة لدولة الاحتلال الإسرائيلي والاستيطان"، وشددت على أن الشعب الفلسطيني "سيُسقط مؤامرة تفكيك وكالة الأونروا ".


ونقلت وكالة الأنباء والمعلومات الفلسطينية (وفا)، عن الوزارة القول في بيان إن "الحملة الإسرائيلية الأمريكية على قضية اللاجئين تأتي خدمة لمصالح الاحتلال وأهدافه".

واعتبرت أن "تصاعد الهجمة الأمريكية الإسرائيلية الشرسة على القضية الفلسطينية وحقوق شعبنا العادلة والمشروعة.. تؤدي إلى شطب معنى ومضمون أي مفاوضات مستقبلية".

ودعت الوزارة كافة الدول إلى "سرعة التحرك لإنقاذ الأونروا وتحسين أوضاعها، بما يمكنها من أداء دورها إزاء اللاجئين الفلسطينيين".

كانت تقارير تحدثت عن خطة أمريكية لإنهاء عمل وكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا).

وكانت مجلة "فورين بوليسي" الأمريكية ذكرت أن صهر الرئيس الأمريكي ، كبير مستشاريه جاريد كوشنر ، ينشط بهدوء من أجل وقف نشاط أونروا التي تخدم ملايين اللاجئين الفلسطينيين.

ونشرت المجلة أن كوشنر أرسل رسائل إلكترونية إلى مسئولين أمريكان، بينهم المبعوث الخاص للشرق الأوسط جيسون جرينبلات ، قال فيها إنه "من المهم أن تتوافر جهود صريحة لعرقلة نشاط الأونروا".

وتواجه أونروا منذ مطلع العام الجاري عجزًا ماليًا غير مسبوق في موازنتها بعد امتناع الولايات المتحدة عن تقديم مبلغ 300 مليون دولار كانت مقررة لموازنة الوكالة، بحسب مسئولين في الوكالة.

مادة إعلانية

[x]