"أسبوع القاهرة للفن والتصميم والعمارة".. دعوة مجلة البيت لمبدعي مصر والعالم

31-7-2018 | 18:52

"القاهرة 18.. من أجل مدينتنا"

 

امتدادًا لمبادرة "القاهرة 18.. من أجل مدينتنا"، دعت سوسن مراد رئيس تحرير مجلة البيت لإطلاق "أسبوع القاهرة للفن والتصميم والعمارة" وهو المشروع الذي طال انتظاره لسنوات وكان حلمًا صعب المنال ولكنه يعود للحياة مرة أخرى من خلال هذه الدعوة التي توجهها مجلة البيت الصادرة عن مؤسسة الأهرام، ليكون هذا الحدث انطلاقة جديدة لمدينة القاهرة كمركز ليس سياسيًا فقط وإنما فكرة إقامة أسبوع القاهرة للفن والتصميم والعمارة هي بمثابة مشروع قومي لاستعادة مكانة مدينة القاهرة ثقافيًا وفنيًا.


تستهدف الفكرة أن تعود القاهرة قبلة ومقصدًا لكل فناني ومصممي ومبدعي العالم، وتقول سوسن مراد "من المهم أن يتم إقامة هذا المشروع من خلال مبدعين لديهم الخبرة في تنفيذ أحداث مشابهة وبأفكار إبداعية حقيقية وأن يتم التنفيذ وسط الجماهير في شوارع المدينة"، وقد جاءت الدعوة على غرار ما يتم في غالبية العواصم الكبرى من جميع دول العالم أن تقيم سنويًا أسبوعًا للفن والتصميم، ويتحول هذا الأسبوع إلى احتفالية بالشوارع والمقاهي والفنادق.

ولا تقتصر أهداف الأسبوع على إثراء الجانب الفني والتصميمي فقط، ولكنها تمتد لتحقيق جذب سياحي وحراك اقتصادي أيضًا إذا ما تم تنفيذ الفكرة بالشكل الأمثل، فإن هذا سيعيد الحركة السياحية للقاهرة، خاصة أن الدراسات أثبتت زيادة في حجوزات الفنادق والطيران في العواصم التي تقيم هذا الأسبوع بنسبة 70 % خلال فترة إقامته.

وتعتبر الدعوة امتدادًا لمبادرة "القاهرة 18.. من أجل مدينتنا" والتي أطلقتها مجلة البيت في أول الشهر الجاري ودعت إليها 50 من كبار المصممين والمبدعين المصريين هم بعض من الصفوة، ومازالت الدعوة مفتوحة لجميع المبدعين للمشاركة في المبادرة التي انطلقت من خلال مجموعة من المواقع الأثرية المهمة وعلى رأسها المتحف المصري الكبير، وبهدف إعادة النهضة إلى مدينة القاهرة من جديد، وتقول سوسن مراد "أمامنا فرصة ذهبية الآن مع الانتقال القريب للعديد من المقرات الحكومية إلى العاصمة الإدارية وعودة القاهرة للتنفس من جديد خاصة المباني التراثية والتي نحلم بأن نعيد توظيفها فيما يخدم مجالات الثقافة والإبداع".
 


سوسن مراد

مادة إعلانية