الهجرة الدولية: نزوح أكثر من 50 ألف أسرة من الحديدة اليمنية

29-7-2018 | 13:14

النازحون في اليمن

 

الألمانية

أعلنت منظمة الهجرة الدولية ، اليوم الأحد، عن نزوح أكثر من 50 ألف أسرة، من محافظة الحديدة الساحلية غربي اليمن .

وقالت المنظمة، بيان صحفي اليوم الأحد، إنه تم تسجيل 50 ألفا و990 أسرة نازحة من محافظة الحديدة، منذ الأول من شهر يونيو الماضي.

وأشارت إلى أن عدد هؤلاء النازحين في هذه الأسر، بلغ 306 آلاف، أكثر من 100 ألف منهم، نزحوا إلى العاصمة صنعاء.

وقالت إن 96 ألفا و120 شخصا، نزحوا من عدة مناطق في الحديدة إلى مناطق أخرى آمنة، في المحافظة ذاتها.

ونزح عشرات آلاف آخرين، من إجمالي هؤلاء، إلى محافظات تعز وذمار ولحج والمحويت وحجة، وفقا للمنظمة.

ولفتت إلى أن محافظات الجوف وحضرموت والمهرة وشبوة، استقبلت عددا أقل من النازحين، القادمين من محافظة الحديدة.

وأشارت المنظمة إلى أنها تستخدم أداة تتبع الطوارئ لجمع المعلومات اليومية، حول النازحين في اليمن ، من مختلف الشركاء، بما في ذلك المنظمات غير الحكومية المحلية والدولية والسلطات المحلية والوطنية.

وقبل أيام، كانت المنظمة نفسها، قد أعلنت عن نزوح أكثر من 47 ألف أسرة، من محافظة الحديدة، جراء الأوضاع القتالية هناك.

يشار إلى أن قوات الجيش اليمن ي الموالية للرئيس عبدربه منصور هادي، أطلقت في يونيو الماضي عملية عسكرية، تحت مسمى"النصر الذهبي" بإسناد كبير من قوات التحالف العربي خصوصا القوات الإماراتية، بهدف السيطرة على مدينة وميناء الحديدة الواقعين تحت سيطرة مسلحي جماعة أنصار الله الحوثية، ما أدى إلى موجة نزوح كبيرة .

[x]