مصطفى مدبولي: حماية الأمن القومي وحفظ الحقوق المائية في صدارة برنامج الحكومة

28-7-2018 | 15:09

الدكتور مصطفى مدبولي

 

كريم حسن

أكد الدكتور مصطفى مدبولي ، رئيس مجلس الوزراء، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، إن محور حماية الأمن القومي المصري وسياسة مصر الخارجية، يتضمن تطوير أساليب المواجهة الأمنية للعمليات الإرهابية، والحفاظ على الحقوق المائية المصرية في مياه النيل، وتنويع مصادر الطاقة التقليدية والمتجددة وتنمية الثروة البترولية والمعدنية، بينما يقوم محور تحسين مستوى معيشة المواطن المصري على ضبط النمو السكاني والانتشار العمراني، والتوسع في شبكات الأمان الاجتماعي، وتطوير خدمات الإسكان والمرافق العامة، والانتهاء من مشكلة المناطق السكنية غير الآمنة، وتطوير منظومة الخدمات التموينية.

وأضاف مدبولي ،  خلال كلمة أمام المؤتمر الوطني السادس للشباب، الذي انطلق اليوم في منارة التعليم، بجامعة القاهرة، بتشريف الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، ويستمر حتى غد الأحد، أن محور التنمية الاقتصادية ورفع كفاءة الأداء الحكومي فيتضمن خفض عجز الموازنة من خلال تحسين كفاءة الأداء وترشيد الاستهلاك الحكومي، وتنمية القطاعات الرائدة المحركة للنمو الاقتصادي، وتحسين بيئة الأعمال لجذب الاستثمارات الخاصة، وتطوير الأداء الحكومي والمؤسسي ومواجهة الفساد، وتنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر.

وقدم رئيس الوزراء لشباب الجامعات المصرية عرضاً شاملاً لمحاور برنامج عمل الحكومة خلال السنوات الأربع المُقبلة "2019/2018 - 2022/2021"، "مصر تنطلق" والذي حاز ثقة مجلس النواب المصري، مؤكداً أن حكومته تستكمل برنامجاً متواصلاً يهدف لتحقيق التنمية المستدامة في مصر، عملت كل حكومة جاءت خلال السنوات الأربع الماضية على إنجاز جانب منه..

وأوضح أن البرنامج يهدف إلى إحراز عدد من الأهداف الإستراتيجية التي تشمل، تحقيق معدلات نمو اقتصادي أعلى، وبناء مظلة قوية للحماية الاجتماعية، وبناء نظام تأمين صحي متميز، وخفض التضخم وضبط الاسعار، وخفض معدلات البطالة، لافتاً إلى أن تحقيق هذه الأهداف سيتم من خلال العمل على عدة محاور وهي: حماية الأمن القومي وسياسة مصر الخارجية، بناء الإنسان المصري، التنمية الاقتصادية ورفع كفاءة الأداء الحكومي، النهوض بمستويات التشغيل، وتحسين مستوى معيشة المواطن المصري.

ويتضمن محور بناء الإنسان المصري توفير التأمين الصحي الشامل، وتحسين جودة النظام التعليمي ورفع كفاءة تنافسية مخرجاته، وتطوير منظومة وسياسات البحث العلمي، وتدعيم الرياضة البدنية للشباب ونشر ثقافة ممارستها، وترسيخ الهوية الثقافية والحضارية ودعم منظومة القيم. بينما يتضمن محور سياسة مصر الخارجية الحفاظ على سياسة متوازنة مع كل القوى العالمية، وضمان تحقيق الأمن القومي في المحيطين الإقليمي والإفريقي، وضمان أمن واستقرار منطقة الخليج العربي، وتفعيل دور مركز القاهرة الدولي لتسوية النزاعات وحفظ وبناء السلام.

وأكد رئيس الوزراء، أن "بناء الإنسان المصري" يعد أيقونة عمل الحكومة من خلال برنامجها الطموح الذي يسعى من خلال محاوره المختلفة إلى بناء نظام تعليمي عصري يعتني ب بناء الشخصية المصرية وترسيخ الانتماء، حيث شهدت السنوات الأربع الماضية الانتهاء من 39.5 ألف فصل، و بناء 45 مدرسة يابانية، وتدريب 1.1 مليون معلم وإداري، فضلاً عن محو أمية 2.5 مليون مواطن..

وأشار إلى أن المستهدف خلال السنوات الأربع القادمة الانتهاء من تنفيذ 200 ألف فصل بواقع 50 ألف فصل سنويا بما يوفر 75% من حجم الاحتياج الكلي من الفصول المدرسية، إلى جانب الانتهاء من إنشاء 100 مدرسة يابانية، بالإضافة إلى تطوير وتجهيز 112 مدرسة لتطبيق التجربة اليابانية، وإتاحة 500 ألف فرصة تدريبية من خلال برنامج "المعلمون أولا"، كما من المستهدف محو أمية 8 ملايين مواطن.

ولفت الدكتور مصطفى مدبولي ، إلى أن الحكومة تهدف أيضاً لتطوير البنية التحتية لمنظومة البحث العلمي، وتحسين مخرجات التعليم الجامعي، مشيراً إلى أن السنوات الأربع الماضية تم خلالها إنشاء 73 كلية حكومية، و 8 جامعات خاصة، وبلغ إجمالي عدد الأبحاث المنشورة دولياً للمصريين 18.9 ألف بحث، مؤكداً أن الحكومة تستهدف خلال السنوات الأربع المقبلة إنشاء 8 جامعات تكنولوجية حديثة، و 11 جامعة حكومية وأهلية دولية جديدة، و 100 كلية حكومية بحلول 2021/2022 ليصل إجمالي الكليات في مصر إلى 576 كلية، إلى جانب تعزيز دور البحث العلمي بمبلغ 4.6 مليار جنيه، و920 مليون جنيه لتحسين جودة النظام البحثي والتكنولوجي.

وفي مجال الصحة، أكد رئيس الوزراء، تعهد الحكومة بتقديم خدمة صحية متميزة ترضي المواطن المصري، لافتاً إلى أنه تم خلال السنوات الأربع الماضية إنشاء وتطوير 376 مستشفى بتكلفة تبلغ نحو 40 مليار جنيه، كما تم علاج 1.4 مليون مريض بفيروس سي، وإضافة 300 سيارة إسعاف إلى منظومة الإسعاف لتغطية شبكة الطرق الجديدة، ومن المستهدف خلال السنوات الأربع المقبلة تطوير 47 مستشفى بمحافظات المرحلة الأولى من قانون التامين الصحي الشامل، كما من المستهدف توقيع الفحص الطبي على نحو 45 مليون مواطن ضمن المشروع القومي للقضاء على فيروس سي، وهو مشروع لم يتحقق فى أى دولة بالعالم، كما من المستهدف خلال 6 شهور الانتهاء من قوائم انتظار المرضى بجميع المستشفيات.

وأكد رئيس الوزراء، أن الحكومة تنظر إلى الثقافة باعتبارها ركيزة أساسية لبناء الإنسان المصري وحمايته من التطرف الفكري من خلال تصحيح المفاهيم الخاطئة، وفى هذا الإطار فقد تم خلال السنوات الأربع الماضية إنشاء مبنى دار الوثائق الجديد بالفسطاط بتكلفة 110 ملايين جنيه، وترميم وإعادة تأهيل المسرح القومي بتكلفة 105 ملايين جنيه، وتم إنشاء وتطوير 11 مسرحاً بتكلفة 153.3 مليون جنيه، وتضع الحكومة خطة خلال السنوات الأربع المقبلة لترسيخ الهوية الثقافية والحضارية.. من خلال تفعيل دور المؤسسات الثقافية، وحماية المجتمع من التطرف الفكري، والتوعية الإعلامية بمنظومة القيم، ومن المستهدف تطبيق برنامج تنمية الوعي الثقافي والعلمي خلال السنوات الأربع القادمة والذي يستهدف 4 ملايين شاب بتكلفة تصل لنحو 543.8 مليون جنيه. وأشار إلى أنه يجري حاليا تنفيذ مدينة الفنون والثقافة بالعاصمة الإدارية الجديدة، ونسخة أخرى منها بمدينة العلمين الجديدة.

ومن منطلق اهتمام الحكومة برعاية طاقات الشباب، فقد أكد مدبولي ، أننا بصدد تدشين سياسة وطنية للشباب والرياضة يشارك فيها كل فئات المجتمع، فقد تم خلال السنوات الأربع الماضية تطوير 4000 ملعب ومركز شباب، ورفع كفاءة المدن الشبابية ومراكز التدريب والتعليم المدني بتكلفة 4.7 مليار جنيه، مشيراً إلى أن الحكومة ترصد 6.5 مليار جنيه خلال السنوات الأربع المقبلة لتوفير البنية الأساسية الرياضية، و 3.2 مليار جنيه لتوفير المنشآت الشبابية، حيث سيتم تنفيذ وتطوير 165 ملعباً مفتوحاً، و 5 أندية رياضية، و 6 صالات مغطاة، و 210 ملاعب كرة قدم.

كما تناول الدكتور مصطفى مدبولي ، رئيس مجلس الوزراء، في كلمته الخطط الخاصة بتحسين مستوى معيشة المواطن المصري، باعتباره هدفاً أول وأولوية قصوى على أجندة عمل الحكومة ، مؤكداً ان الحكومة تسعى لتوفير السكن الملائم لجميع الفئات، حيث شهدت السنوات الأربع الماضية تنفيذ مشروعات إسكان باجمالي قيمة استثمارية 85 مليار جنيه، تضمنت 270 ألف وحدة إسكان اجتماعي، و21 الف وحدة اسكان متوسط، و 13 الف وحدة إسكان شباب..

..بالإضافة الى وحدات استثمارية بتكلفة 23 مليار جنيه، وتستهدف الحكومة خلال السنوات الأربع المقبلة تنفيذ 930 ألف وحدة للإسكان الاجتماعي، كما يجري الانتهاء من 80 ألف وحدة ضمن وحدات دار مصر وسيتم تنفيذ 104 آلاف وحدة أخرى، كما يجري الانتهاء من 50.8 ألف وحدة ضمن وحدات سكن مصر، وسيتم تنفيذ 145 ألف وحدة أخرى.

وأضاف رئيس الوزراء أن الحكومة تتبنى خطة طموحة لتطوير العشوائيات، ومواجهة مخالفات البناء والتعدي على الأراضي بكل حزم، وبلغ ما تم تنفيذه خلال السنوات الأربع الماضية 73 ألف وحدة لتطوير العشوائيات، بتكلفة 12 مليار جنيه، ومن المستهدف خلال السنوات المقبلة الانتهاء من تطوير 80 ألف وحدة سكنية تمثل المرحلة الأخيرة لحل مشكلة المناطق السكنية غير الآمنة، إضافة إلى تطوير 3 مناطق عشوائية بعاصمة كل محافظة بإجمالي 81 منطقة عشوائية كما سيتم تطوير 1100 سوق عشوائي.

وأشار رئيس الوزراء، إلي أن الحكومة تستهدف التوسع في محطات التنقية وتحسين جودة المياه المنتجة، حيث تم خلال السنوات الأربع الماضية تنفيذ 236 مشروعا لمياه الشرب، و 588 مشروع صرف صحي، منها 498 مشروعاً بالقرى المصرية، وتسعى الحكومة خلال السنوات المقبلة إلى تنفيذ 265 مشروعا لمياه الشرب، يستفيد منها 15.5 مليون نسمة، للوصول بنسبة التغطية إلى 100%، كما من المستهدف إنهاء 500 ألف وصلة منزلية للصرف الصحي، وتنفيذ 594 مشروع صرف صحي بطاقة 5 ملايين م3/يوم للوصول بنسب التغطية بالصرف الصحي إلى 100% بالمدن و 60% بالقرى.

وفي قطاع النقل والمواصلات، أكد رئيس الوزراء أن الحكومة مستمرة في تطوير خدمات النقل وتقديم خدمة متميزة في قطاع السكك الحديدية، مشيراً إلى أنه تم خلال السنوات الأربع الماضية تنفيذ 314 مشروع طرق وكباري، بإجمالي استثمارات 85.2 مليار جنيه، وبلغ إجمالي الأطوال التي تم تجديدها بخطوط السكك الحديدية 387.5 كم، وتم تطوير 76 محطة بتكلفة 505 ملايين جنيه، والتطوير المدني لنحو 571 مزلقاناً، وتطوير نظم الإشارات لعدد 309 مزلقانات، كما تم توريد 20 قطاراً مكيفاً للخط الأول لمترو الانفاق وتطوير وتحديث 17 قطاراً.

ومن المستهدف خلال السنوات الأربع المقبلة إضافة طرق جديدة بطول 1600 كم، بتكلفة 20 مليار جنيه، وتطوير طرق قائمة بطول 2500 كم بتكلفة 25 مليار جنيه، كما تشهد السكك الحديدية توريد 100 جرار وإعادة تأهيل 181 جرارا وتوريد 1300 عربة ركاب، كما يتم البدء في إنشاء القطار الكهربائي السريع ومشروع المونوريل للربط بالعاصمة الإدارية الجديدة، كما يتم تطوير شبكة مترو الأنفاق وإضافة 97.2 كم جديدة للشبكة.

وفي مجال التضامن الاجتماعي، أكد الدكتور مصطفى مدبولي أن الحكومة تستهدف رفع كفاءة وفاعلية شبكة الحماية الاجتماعية لتضم كل من لا دخل له، وكل من لا عائل له، لافتاً إلى أن السنوات الأربع الماضية شهدت استفادة 2.3 مليون أسرة من برنامج تكافل وكرامة بقيمة بلغت 18.4 مليار جنيه، واستفادة 11.2 مليون طفل من البرنامج القومي للوجبات المدرسية باعتماد مالي 984 مليون جنيه، كما تم توصيل الغاز الطبيعي إلى نحو 15 ألف أسرة من خلال مبادرة توصيل الغاز للمنازل.

وتستهدف الحكومة الاستمرار في برنامج تكافل وكرامة وسكن كريم، وتقديم دعم نقدي لنحو 60% من السكان الواقعين تحت خط الفقر، وعددهم 3.2 مليون أسرة، والميكنة الكاملة لمنظومة الحماية الاجتماعية، كما تستهدف الوصول بنسبة الأسر المستفيدة من دعم السلع التموينية إلى 100%، وزيادة عدد الأسر التي تم تلبية احتياجاتها الأساسية من برنامج سكن كريم من 22 إلى 150 ألف أسرة بتكلفة 2 مليار جنيه.
 

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]