محافظ الإسكندرية يتفقد أكبر تابوت أثرى يعود للعصر البطلمى| صور وفيديو

18-7-2018 | 15:45

محافظ الإسكندرية يتفقد اكبر تابوت أثري يعود للعصر البطلمي

 

الإسكندرية- - محمد عبد الغني

تفقد الدكتور محمد سلطان محافظ الإسكندرية، اليوم الأربعاء، التابوت الأثري الذي تم اكتشافه أسفل العقار بـ8 شارع الكرملي بمنطقة سيدي جابر، وذلك فى أثناء الحفر ووضع المجسات، وذلك لأخذ التصريح لبناء عقار والحصول على موافقة منطقة آثار الإسكندرية.

بدأ الحفر ووضع المجسات في ١٨ مايو الماضي، وتم العثور على سطح التابوت ورأس لتمثال اثري يعود للعصر البطلمي في يوم ٢٨ مايو الماضي، وبعد العثور على التابوت تم إبلاغ الجهات المعنية لمعاينة الموقع ووضع حراسة مشددة على الموقع من قبل المنطقة الشمالية العسكرية لحمايته وحراسة الموقع.

جاء ذلك بحضور اللواء أحمد بسيوني سكرتير عام مساعد المحافظة، العميد وليد إبراهيم المسئول عن تأمين الموقع، و د. خالد ابو الحمد مدير عام الآثار بالإسكندرية.

وأكد المحافظ خلال تفقد التابوت الأثري، أن الإسكندرية مدينة متعددة الثقافات والحضارات منذ القدم وأن العثور على هذا التابوت، والذي يعتبر أكبر تابوت من نوعه يعود للعصر البطلمي يتم اكتشافه بالإسكندرية يؤكد مكانه الاسكندرية التاريخية، حيث إن التابوت يزن ما يقرب من ٣٠ الى ٤٠ طنا ، ويبلغ عرض التابوت ١,٨٥ سم ، و طوله ٢,٦٥سم، كما أن التابوت ليس عليه أي أختام أو نقوش وهو من الجرانيت المحلي.

وأشار المحافظ، إلى أن هذا الحدث سيأخذ صدى دوليا نظرا لاكتشاف تابوت بهذا الحجم في الإسكندرية وخاصة بمنطقة سيدى جابر التي تعتبر الجبانة الشرقية في العصر البطلمي.

وأوضح سلطان، أنه لم يتم حتى الآن فتح التابوت ولا اكتشاف المقتنيات التي بداخله وأن وزارة الآثار تعمل حاليا على تشكيل لجنة لمعاينة التابوت والعناصر المعمارية الموجودة به، كذلك وضع خطة لرفع التابوت ومعرفة ما به من محتويات أثرية، تمهيدا لنقله لأقرب منطقة أثرية، وهذا سيتم تحت إشراف وتأمين كبير من قبل قوات المنطقة الشمالية العسكرية.


.


.


.


محافظ الإسكندرية يتفقد أكبر تابوت أثرى يعود للعصر البطلمى

اقرأ ايضا: