ثقافة وفنون

"يوليوس قيصر" يعود من جديد في هولندا.. و"الولادة القيصرية" قد تكون وراء إصابته بورم دماغي | صور

26-6-2018 | 16:21

"يوليوس قيصر"

أحمد عادل

نجح علماء الآثار الهولنديون فى إعادة تجسيد وجه الإمبراطور الروماني يوليوس قيصر، مؤسس الإمبراطورية الرومانية الغربية،عن طريق تكنولوجيا التصوير الثلاثية الأبعاد.


وقال المتحف، إن عملية إعادة التجسيد تمت من قبل عالمة الآثار والأنثروبولوجيا الفيزيائية مايا دولوسي المتخصصة في إعادة بناء الوجه، بحسب صحيفة "الديلى ميل" البريطانية.

واستخدمت دولوسى اثنين من التماثيل النصفية لقيصر لإعادة بناء وجهه، التمثال الأول من ليدن، والآخر من تورينو، حيث أُجريت غالبية عمليات إعادة البناء على أساس مسح ثلاثي الأبعاد للوحة الرخامية المعروفة باسم تمثال "Tusculum" ، تم العثور عليها في موقع مدينة توسكول القديمة ، جنوب روما ، وهي موجودة في مجموعة متحف تورينو الأثري، فضلا عن عملات معدنية حملت صورة قيصر.

وقد عرض المتحف الوطني الهولندي للآثار تفاصيل جديدة بشأن المرض النادر ليوليوس قيصر، استنادًا على فكرة عالم الآثار الهولندي الشهير، توم بويجيندورب، الذي نشر كتابًا تحدث فيه عن تفاصيل هذا المرض.

ونقلت "ديلي ميل" عن بويجيندورب قوله إن "يوليوس قيصر كان يعاني ورما ضخما في رأسه، واعتقد أنه إما مرض نادر أو عيب خلقي".

وأثار هذا "الورم" الذى أظهرته عملية إعادة بناء الوجه الجدل بشأن ولادة قيصر، حيث تذهب بعض الروايات التاريخية أن يوليوس قيصر قد ولد بفضل عملية جراحية  أجريت لوالدته أوريليا، ولذا فقد عرفت العمليات الجراحية للولادة باسم "العملية القيصرية".

ورغم نجاة أمه أوريليا أثناء ولادتها، فإن الزوجة الأولى لقيصر قد توفيت أثناء الولادة.

ويعتبر يوليوس قيصر أحد أشهر الأباطرة والقادة العسكريين في مسيرة التاريخ، وهو أول من أطلق على نفسه لقب إمبراطور وأسس الإمبراطورية الرومانية بعد أن أعلن نفسه حاكمًا لها عام 49 قبل الميلاد، حتى وقت اغتياله من قبل أعضاء مجلس الشيوخ عام 44 قبل الميلاد.


"يوليوس قيصر"


"يوليوس قيصر"


"يوليوس قيصر"

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة