رئيس الوزراء العراقي يعلن عن إجراءات سريعة ونوعية للقضاء على الإرهاب

25-6-2018 | 00:52

حيدر العبادي خلال لقائه القيادات الأمنية والاستخبارية العراقية

 

محمود سعد دياب

أكد الدكتور حيدر العبادي، رئيس الوزراء العراقي، مساء أمس الأحد، إن هناك إجراءات سريعة، تنتوي الحكومة الإقدام عليها، وعمليات نوعية للقضاء على الخلايا الإرهابية، مشيرًا إلى أن الأزمات التي تشهدها بلاده لن تؤثر على قوة الدولة.


وقال مكتب العبادي في بيان رسمي صدر منذ قليل، إن "رئيس مجلس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي ترأس اجتماعا للقيادات الأمنية والعسكرية والأجهزة الاستخبارية، حيث جرى خلال الاجتماع مناقشة الأوضاع الأمنية في العراق، وخطط تأمين الطرق والجهد الاستخباري للقضاء على الخلايا الإرهابية".

وأضاف العبادي خلال البيان، أن "هناك إجراءات سريعة وعمليات نوعية للقضاء على تلك الخلايا الإرهابية، التي تحاول أن تقوم ببعض الجرائم التخريبية، خارج المدن بعد أن نجح جهدنا الاستخباري في تتبع عددا كبيرا منها واعتقالهم"، متابعًا أن "الضربات الموجعة التي تم توجيهها إلى قيادات الإرهابيين الدواعش في سوريا من قبل قواتنا البطلة، جعلتهم يلجأون إلى عمليات قطاع طرق لئيمة ضد المدنيين، ولكننا لهم بالمرصاد حتى القضاء عليهم بالكامل".

وأضاف رئيس الوزراء العراقي، أن "الأزمات التي تحصل في البلد لن تؤثر على قوة الدولة وتماسكها"، مضيفًا: "أننا تجاوزنا تحدي الإرهاب وبإمكاننا أن نجتاز أي تحدٍ يواجهنا".

يذكر أن طائرات الـF16 العراقية، قد نفذت أكثر من مرة ضربات جوية استهدف مقرات مهمة تابعة لتنظيم "داعش" داخل سوريا، حيث أسفرت تلك الضربات عن قتل قادة بارزين في التنظيم الإرهابي، كانوا يخططون لتنفيذ عمليات "إرهابية"، وتم ذلك بتوجيه من رئيس الوزراء العراقي، وبالتنسيق مع الجانب السوري وقوات التحالف الدولي.