مشروع مشترك بين بولندا وألمانيا لمكافحة الإرهاب والجريمة

22-6-2018 | 18:35

الاتحاد الأوروبي

 

الألمانية

قررت كل من ألمانيا و بولندا تعميق التعاون بينهما في مكافحة الإرهاب والجريمة العابرة للحدود.

ويقضي البرنامج بمطابقة إجراءات الفحوص الجينية اللازمة للتعرف على هوية الشخص، ومطابقة النظم الإلكترونية والبنية التحتية الضرورية، للتعرف على الإرهاب يين والمجرمين في كلا البلدين.

وعرض الجانبان الألماني والبولندي، اليوم الجمعة، بمدينة ستيتين شمال غرب بولندا البرنامج الذي يشارك فيه الادعاء العام من الجانبين، وعلماء الجريمة في كل من ولاية ميكلنبورج فوربومرن الألمانية وولاية فويفودشافت فسيستبومرن البولندية، وجامعتي ستيتين البولندية وروستوك الألمانية، ومكتب مكافحة الجريمة بصورة رسمية.

وقال مكتب مكافحة الجريمة في ميكلنبورج-فوربومرن إن تطبيق البرنامج قد يبدأ في أكتوبر المقبل.

يتم دعم البرنامج، الذي يعمل به مبدئيًا لمدة عامين، بمليون يورو من الاتحاد الأوروبي، ضمن مشروع "إنترريج" الذي يتبناه الاتحاد.

تعمل الولايات المتجاورة في كل من بولندا وألمانيا سويًا منذ عدة أعوام على مكافحة الجريمة، حيث تنظم دوريات مشتركة من الشرطة الألمانية والبولندية، خاصة في أشهر الصيف، وفقًا لما صرحت به متحدثة باسم مكتب مكافحة الجريمة في ولاية ميكلنبورج فوربومرن الألمانية.

اقرأ ايضا:

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]