الطاهر: انتهينا من نموذج الاستقالات الجماعية المسببة من "الصحة".. ونشترط توقيع 20 ألفاً لتقديمها للوزارة

21-6-2018 | 15:50

الدكتور إيهاب الطاهر

 

محمد علي

قال الدكتور إيهاب الطاهر، عضو مجلس النقابة العامة للأطباء، والأمين العام السابق للنقابة، إن سبعة من أعضاء مجلس النقابة العامة والنقابات الفرعية، "قاموا بالتوقيع على نموذج الاستقالات الجماعية المسببة، الذي تم إعداده بالفعل كأحد الخيارات المطروحة بقوة في الجمعية العمومية الطارئة للأطباء، المقرر عقدها غدًا"، إلى جانب العديد من المقترحات التي سيتم عرضها على الجمعية العمومية، لإقرار ما تراه منها، في حالة عدم استجابة السلطات المختصة للمطالب المشروعة التي تخص الأطباء والمهنة".


وأوضح الطاهر أن "نموذج الاستقالات الجماعية المسببة تم تعديله بناءً على ملاحظات الأطباء، وسيتم عرض هذه الخطوة بالجمعية العمومية غدًا.

وأشار إلى أنه سيقترح البدء في توقيع الاستقالات الجماعية لمن يرغب من الأطباء، أثناء انعقاد الجمعية العمومية نفسها، بحضور وسائل الإعلام، "لدق ناقوس خطر حقيقي لجميع الجهات المختصة، ثم يتم بعد ذلك تجميع الاستقالات عن طريق النقابة العامة والنقابات الفرعية لمدة ستة أشهر، لإعطاء فترة كافية للجهات المختصة للاستجابة لمطالب الأطباء العادلة، وفي حالة عدم استجابة الجهات المختصة، يتم الإعلان عن موعد لتقديم الاستقالات في شهر ديسمبر المقبل، عن طريق وفد موسع من النقابة العامة والنقابات الفرعية، ومن يرغب من جموع الأطباء، وذلك بشرط وصول عدد الاستقالات لعشرين ألف استقالة على الأقل، مع حق أي طبيب في سحب استقالته من النقابة قبل تقديمها للجهات المختصة".

وأكد عضو مجلس النقابة العامة أنه "في حالة نجاح الأطباء في تجميع عشرين ألف استقالة، فإن هذا سيكون صرخة احتجاج قوية، وناقوس خطر، يجعل أي مسئول يفكر ألف مرة قبل قبول هذه الاستقالات، وسيجعل جميع الجهات المعنية تنظر للمطالب العادلة بجدية وتعمل على تحقيقها".

اقرأ ايضا:

الأكثر قراءة