نيابة أسوان تصرح بدفن جثمان طالب الثانوي لعدم وجود شبة جنائية

21-6-2018 | 13:52

جثة

 

أسوان- محمد بكري.

صرحت نيابة أسوان، اليوم الخميس، بدفن جثة طالب الثانوي، الذي توفي أثناء المذاكرة داخل منزله، وذلك لعدم وجود شبة جنائية.


تلقى اللواء فتح الله حسني مدير أمن أسوان، إخطارًا من مسئولي مستشفى أسوان الجامعي بوفاة " باخوميوس لبيب فريد، 17 سنة، ومقيم بمنطقة الحكروب التابعة لحي شرق مدينة أسوان، وهو طالب بمدرسة العقاد الثانوية العسكرية بمدينة أسوان، أثر إصابته بنزيف حاد بالمخ أثناء مذاكرته واستعداده لامتحان الأحياء والمقرر له يوم الأحد المقبل.

وكان التقرير الطبي لمستشفى الجامعي، قد  أكد أن الوفاة وقعت بسبب إصابته بنزيف حاد في المخ، ومن ثم قررت النيابة دفن الجثة بعد تسليمها لأهليته.

وفي سياق آخر، سادت حالة من الفرحة بين طلاب الثانوي بعد أداء اليوم امتحان مادة التكامل والتفاضل التي وصفوها بأنها "سهلة ومباشرة".