روشتة لمرضى القولون العصبي لتحسين أوضاعهم الصحية في رمضان

8-6-2018 | 14:19

القولون العصبي

 

محمد علي

يعد الصيام فرصة كبيرة لبعض المرضى كي تتحسن أوضاعهم الصحية، وعلى رأس تلك الأمراض التي يمكن أن يشعر أصحابها بتحسن نتيجة الصيام مرضى القولون العصبي، خاصة مع اتباع بعض النصائح الغذائية.


الدكتور محمد خيري، استشاري التغذية العلاجية وعلاج السمنة، نصح، في تصريحات لـ"بوابة الأهرام"، مرضى القولون العصبي بألا يحتوي الإفطار والسحور على المقليات والأطعمة الدسمة والدهون، وفي الوقت نفسه "تكون الوجبة تحتوى في الإفطار على التمر، ثم يليه طبق الشوربة، وننصح بالخضار المسلوق والأرز المطهي بدون سمن، ومن الممكن تناول الفراخ أو السمك أو اللحوم بكميات معتدلة، إما مشوية أو مسلوقة أو مطهية بالبخار".

ونصح خيري بتناول الفاكهة الطازجة، والإقلال من الحلويات "لأنها من الممكن أن تثير أعراض القولون العصبي وتسبب الحموضة في الوقت نفسه".

ونصح كذلك بأن تتضمن وجبة السحور الجبن الأبيض مع اللبن الرايب مع الفاكهة، "والإقلال من تناول الفول في وجبة السحور أو تناوله منزوع القشر، لأن البقوليات بوجه عام قد تزيد من أعراض القولون العصبي، وننصح بشرب المياه بكميات متدرجة ولكن ليس أثناء الطعام".

وأشار خيري إلى أنه "في حالة القولون العصبي المصحوب بإمساك، ينصح بالإقلال من تناول الشاي والقهوة"، مضيفًا أنه "يفضل تناول الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الألياف، مثل الخيار والكوسة والكرفس والبقدونس، والفاكهة الطازجة مثل البرتقال والليمون، والفواكه المجففة مثل التين والبلح والمشمش".

كما نصح أيضًا بتناول الخبز الأسمر بالردة، وألا يقل شرب المياه في الفترة ما بين الإفطار والسحور عن لترين، وكذلك ممارسة الرياضة، وخاصة رياضة المشي بعد الإفطار بساعتين.

وأشار إلى أنه "في حالة القولون العصبى المصحوب بإسهال مزمن، ينصح بتناول السوائل بكثرة حتى يتم تجنب الجفاف والعطش، بما في ذلك الماء والعصائر والشوربة والشاي الخفيف، مع تناول العسل الأبيض والبطاطس المهروسة، وننصح بتجنب الخضروات والفواكه المحتوية على نسبة عالية من الألياف، كما ينصح بتجنب مشتقات الألبان كاملة الدسم والأطعمة الدسمة، مع تجنب تناول الأطعمة المقلية والتوابل والبهارات والمخللات والمكسرات".

اقرأ ايضا:

الأكثر قراءة